الدفاع المدني: نازحو درعا تجاوزوا 200 ألف نازح

نازحون من درعا قرب الحدود السورية الأردنية (تلفزيون سوريا)
تلفزيون سوريا-سمارت

قال الدفاع المدني السوري في محافظة درعا اليوم السبت، إن عدد النازحين الفارين من العمليات العسكرية لقوات النظام وروسيا على مناطق سيطرة المعارضة، تجاوز 200 ألف نازح.

وأضاف الناطق الإعلامي باسم المنظمة في درعا، عامر أبا زيد في حديثه لوكالة "سمارت" أن معظم النازحين تجمعوا قرب الحدود السورية مع الأردن في بلدات غصم ونصيب والندى والسهول المحيطة، منوها إلى عدم قدرة أي منظمة إغاثية على استيعاب هذه الأعداد وبناء مخيمات لها وتقديم المساعدات اللازمة. 

وأشار الدفاع المدني إلى أن عشرات آلاف النازحين تجمعوا أيضا في بلدات بريقة والرفيد والسهول على الشريط الحدودي مع الجولان السوري المحتل.

وكانت الأمم المتحدة قد حذرت أمس من أن يؤدي تصاعد "الصراع "في محافظة درعا جنوب سوريا إلى كارثة إنسانية، مضيفة أن المدنيين في محافظة درعا قد يتعرضون للحصار والقصف على غرار ما حدث في معركة الغوطة الشرقية. 

وانتهكت قوات النظام والميليشيات المساندة لها اتفاقية خفض التصعيد في الجنوب السوري منذ حوالي الأسبوعين، كما شاركت المقاتلات الحربية الروسية في الأيام الماضية بقصف مناطق سيطرة المعارضة في ريفي درعا الشرقي والغربي، مما أدى إلى عمليات نزوح واسعة من المنطقة. 

شارك برأيك

أشهر الوسوم