الدفاع الروسية: النظام سيؤجل تجنيد اللاجئين العائدين مدة سنة

عناصر من قوات النظام وروسيا على مشارف مدينة دوما (رويترز - أرشيف)
تلفزيون سوريا - متابعات

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن نظام الأسد يخطط لتمديد فترة تأجيل الاستدعاء العسكري للخدمة في قواته مدة سنة للسوريين اللاجئين العائدين إلى بلادهم.

وحسب قناة روسيا اليوم، قال مدير المركز الوطني لإدارة شؤون الدفاع لروسيا الاتحادية، اللواء ميخائيل ميزينتسيف، خلال مؤتمر موسكو الثامن للأمن الدولي"إن تسهيل منح وثائق الهوية يتيح للمواطنين التوظف في العمل بعد مرور فترة وجيزة على عودتهم إلى الوطن. بينما يحصل الذكور بفضل تقديم تأجيل السوق العسكري على 6 أشهر لترتيب الحياة الكريمة لعائلاتهم".

وأضاف"تنوي الحكومة السورية في أقرب وقت تمديد فترة تأجيل السوق العسكري للمواطنين العائدين بمرتين أي حتى عام واحد".

وتسعى روسيا جاهدة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم بهدف جذب الأموال الأوروبية لإعادة الإعمار، وتواجه الخطة الروسية رفض الدول الأوروبية التي تقول إن الوضع في سوريا مازال غير آمن لعودة اللاجئين.  

يذكر أن النظام أصدر في تشرين الأول الماضي مرسوما تشريعيا يمنح عفوا عاما عن كامل العقوبات "لمرتكبي جرائم الفرار الداخلي والخارجي من الخدمة في الجيش والمنصوص عليها في قانون العقوبات العسكرية".

لكن قانونيين أكدوا لـ موقع تلفزيون سوريا في وقت سابق أن أي مرسوم يعنون نفسه باسم العفو ما هو إلا لعبة غير آمنة قد تكلف الشاب حياته أو حريته.

كما خدع نظام الأسد جميع الشبّان الذين استمالهم لـ إجراء "مصالحات" وتسوية أوضاعهم في مناطق سوريّة عدّة، وخاصة المتخلفين عن الخدمة العسكرية، واعتقل العديد منهم فور مراجعتهم "شعب التجنيد" كما اعتقل آخرين بحملات مداهمات بينهم مهجّرون عائدون إلى مناطق سيطرته.

شارك برأيك

أشهر الوسوم