الجنرال فوتيل: انتهاء القتال ضد تنظيم الدولة لا يزال بعيداً

قائد القوات الأميركية في الشرق الأوسط الجنرال جوزيف فوتيل (إنترنت)
تلفزيون سوريا - وكالات

أعلن قائد القوات الأميركية في الشرق الأوسط الجنرال جوزيف فوتيل أنه لا يواجه أي ضغط لسحب القوات من سوريا في أي موعد محدد، وأن انتهاء القتال ضد تنظيم الدولة لا يزال بعيداً.

وقال فوتيل في كلمة أمام الكونغرس "إن مقاتلي تنظيم "الدولة" لم يستسلموا بعد ومازالوا مستعدين للقتال، رغم القضاء على معاقلهم في سوريا".

وأضاف فوتيل "انحسار معاقل تنظيم "الدولة" إنجاز عسكري ضخم، ولكن انتهاء القتال ضد التنظيم والتطرف العنيف لا يزال بعيدا ومهمتنا لا تزال كما هي".

وشدد الجنرال الأميركي على أن مقاتلي التنظيم الخارجين من الباغوز في ريف دير الزور الشرقي لم ينكسروا ولم يقرروا الاستسلام.

فوتيل وفي حديثه عن الانسحاب الأميركي قال "ما يقود مسار الانسحاب هو مهمتنا المتمثلة في هزيمة تنظيم الدولة، وهي محط تركيزنا الأساسي. ونحن نتأكد من أننا نحمي قواتنا وأننا لا ننسحب بطريقة تزيد الخطر على قواتنا".

وتابع قائلا "لا أتعرض في الوقت الحالي لضغط للوفاء بموعد محدد".

يذكر أن الرئيس الأميركي دونالد ترمب كان قد أعلن في 19 من كانون الأول الماضي عزمه سحب قواته من شمال وشمال شرق سوريا والبالغ عددهم 2000 جندي، وأوضح بأن قراره جاء بعد القضاء على تنظيم الدولة في سوريا والتي كانت سبب وجود القوات الأميركية.

وانحسر وجود تنظيم الدولة في سوريا بشكل كبير، حيث تحاصر قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة في جيب صغير داخل قرية الباغوز في ريف دير الزور الشرقي.

شارك برأيك

أشهر الوسوم