ارتفاع ضحايا هجوم المسجدَينِ في نيوزيلندا إلى 40 قتيلاً (فيديو)

لقطة من فيديو بثه منفذ الهجوم على المسجد (رويترز)
تلفزيون سوريا - وكالات

قالت رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن إن 40 شخصا لقوا مصرعهم وأصيب أكثر من 20 بجروح خطيرة إثر إطلاق نار في مسجدين بمنطقة كرايست تشيرتش اليوم الجمعة.

وأضافت أنه تقرر رفع درجة التهديد الأمني لأعلى مستوى. وذكرت إن الشرطة ألقت القبض على أربعة لهم آراء متطرفة لكنهم لم يكونوا على أي قائمة من قوائم المراقبة.

ووصفت أرديرن الهجوم بـ"الإرهابي"، وذلك في مؤتمر صحفي، تحدثت فيه عن تعرض المسجدين لإطلاق نار من قبل مجموعة مسلحة. ولفتت رئيسة الوزراء إلى أن منفذ الهجوم "إرهابي متطرف يميني وعنيف".

 

 

وقال المفوض مايك بوش إن القتلى سقطوا "على حد علمنا في موقعين، في مسجد بشارع دينز وفي مسجد آخر بشارع لينوود". وأشار إلى أن الجيش فكك عبوات ناسفة عثر عليها في مركبات المشتبه فيهم. وأضاف أن الشرطة تطلب في يوم الصلاة هذا، من جميع المسلمين تجنب التوجه إلى المساجد "في كل أنحاء نيوزيلندا".

وأضاف المفوض أن "الشرطة تدعو الجميع في وسط كرايست تشيرش إلى عدم النزول إلى الشارع، والإبلاغ عن أي تصرف مشبوه".

من جهته، قال رئيس الوزراء الأسترالي، سكوت موريسون، إن أحد المقبوض عليهم في إطلاق نار على مسجد في نيوزيلندا، مواطن أسترالي.

وطوقت قوات الأمن مساحة كبيرة من المدينة. وقالت الشرطة في بيان إنها "تستجيب بكامل قدرتها" مع ما يحدث، "لكن المخاطر ما زالت مرتفعة للغاية".

 

 

وأثناء إطلاق النار، كان مسجد النور في شارع دينز يعج بالمصلين، بمن فيهم أعضاء فريق بنغلاديش الوطني للكريكيت الذين لم يصابوا بأذى. وقال أحد الشهود لموقع "ستاف.كو.إن زي" الإخباري إنه كان يصلي في المسجد عندما سمع إطلاق نار. وأثناء فراره، رأى زوجته ميتة أمام المسجد.

وخصصت البلدية خطاً هاتفياً لذوي الطلاب القلقين على مصير أبنائهم الذين كانوا يُشاركون في مكان غير بعيد بمسيرة ضد تغير المناخ.

وقالت رئيسة الوزراء النيوزيلندية جاسيندا أرديرن الجمعة إن بلدها يعيش أحد "أحلك أيامه" بعد إطلاق النار "غير المسبوق" على مسجدين في كرايست تشيرش. وأضافت في خطاب وجهته إلى الأمة "من الواضح أن ما حدث هو عمل عنيف غير اعتيادي وغير مسبوق".

شارك برأيك

الأكثر مشاهدة

أشهر الوسوم