أوغلو: بعض الدول تحاول قلب موازين اللجنة الدستورية لصالح الأسد

وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو (الأناضول)
تلفزيون سوريا - وكالات

حذر وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو من أن بعض الدول تحاول قلب التوازن اللازم في تشكيل اللجنة الدستورية في سوريا لصالح نظام الأسد.

ونقلت وكالة الأناضول عن أوغلو قوله "هناك ثلاثة قوائم لكل من نظام الأسد والمعارضة والمجتمع المدني في سوريا بشأن مباحثات تشكيل اللجنة الدستورية، وإن بعض الدول تحاول قلب التوازن اللازم في هذا الصدد لصالح النظام، لكن الأمور لا تسير هكذا".

وجاءت تصريحات أوغلو بعد مشاركته نظيره الهولندي "ستيف بلوك" في جلسة خاصة بعنوان "البحث عن سلام عادل في عالم متشرذم" على هامش المنتدى الفكري الذي تنظمه قناة "تي آر تي وورلد" الرسمية التركية في إسطنبول.

وتطرق أوغلو خلال حديثه للاتفاق الذي أبرمته تركيا مع روسيا بشأن محافظة إدلب، حيث أكد بأن الاتفاق منع وقوع كارثة إنسانية، وحال في نفس الوقت دون حدوث موجة نزوح جديدة نحو الأراضي التركية وأوروبا".

وأضاف أوغلو "الآن فتحت نافذة جديدة من أجل الحل السياسي، ونحن نشجع جميع شركائنا على التركيز أكثر على العملية السياسية".

وشدد على أن هناك فرصة أخيرة من أجل الحل السياسي في سوريا، لذا يجب استغلالها بشكل جيد.

في ذات السياق التقى أوغلو اليوم الخميس بالمبعوث الأممي الخاص إلى سوريا ستيفان دي مستورا.

وقال أوغلو في تغريدة على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" بأنه بحث مع دي مستورا الفترة المقبلة المتعلقة بالعملية السياسية بسوريا بما فيها تشكيل اللجنة الدستورية.

شارك برأيك

أشهر الوسوم