أميركا تتعهد بمحاسبة قادة تنظيم الدولة

أبو بكر البغدادي يظهر في تسجيل مصور للمرة الثانية بعد هزيمة التنظيم في سوريا (إنترنت)
تلفزيون سوريا - وكالات

تعليقاً على الظهور الثاني لـ زعيم تنظيم الدولة أبي بكر الغدادي، تعهد متحدث باسم الخارجية الأميركية، بأن التحالف الدولي سيقاتل في كل أنحاء العالم لـ "ضمان هزيمة دائمة لهؤلاء الإرهابيين وإحضار قادتهم الذين لا يزالون طلقاء أمام العدالة لينالوا العقاب الذي يستحقونه".

البغدادي ظهر في تسجيل مصور بثته "مؤسسة الفرقان" الدعائية التابعة للتنظيم، وهدد بشن هجمات انتقامية في أوروبا، مشيراً في الوقت ذاته إلى الهجمات الأخيرة التي تبناها التنظيم في سريلانكا.

المتحدث باسم الخارجية أوضح أن محللي الحكومة الأميركية سيراجعون هذا التسجيل -البالغ طوله 18 دقيقة- وسيحيلونه إلى وكالات الاستخبارات لتأكيد صحته.

واعتبر أن هزيمة التنظيم في العراق وسوريا كانت "ضربة نفسية وإستراتيجية قاضية لهذا التنظيم الذي شهد تهاوي ما يسمى الخلافة، ومقتل قادته أو هربهم من المعركة، إضافة إلى كشف وحشيته".

وفي السياق نقلت صحيفة واشنطن بوست عن ريتا كاتز ، مديرة مجموعة "SITE Intelligence Group"، الإستخباراتية الأميركية أن الفيديو يوضح "الخطر الحقيقي" الذي لا يزال البغدادي يمثله كزعيم لتنظيم الدولة.

وقالت كاتز في تغريدة على تويتر، "إن مظهر البغدادي لا يدل فقط على أنه لا يزال على قيد الحياة، بل إنه أيضًا قادر على الظهور مجددًا لأنصاره وأن يعيد التأكيد على رسالة التنظيم بعد كل التقدم الذي تم إحرازه ضده".

وظهر البغدادي أول مرة وهو يلقي خطبة في الجامع الكبير بالموصل شمالي العراق عام 2014، ليختفي بعدها ويعتمد على بث رسائل صوتية لأتباعه خلال عمليات التحالف العسكرية في سوريا والعراق. 

شارك برأيك

أشهر الوسوم