أقمار صناعية تكشف مصنعاً إيرانياً للصواريخ في سوريا(فيديو)

صواريخ إيرانية الصنع(إنترنت)
تلفزيون سوريا-متابعات

كشفت صور فضائية نشرها موقعISI” “ ImageSat Internationalالإسرائيلي عن إنشاء إيران مصنعا للصواريخ من نوع (أرض-أرض) في منطقة وادي جهنم قرب مدينة طرطوس الساحلية.

ويأتي ذلك عقب توقيع إيران اتفاقية دفاع مع النظام، وإعلان وزير الدفاع الإيراني أمير حاتمي بقاء قوات بلاده في سوريا رغم ما تتعرض له إيران من ضغوط سياسية واقتصادية بسبب تدخلها في الشأن السوري. 

وقال الموقع في تقرير  إن المصنع يشبه منشأة بارشين الإيرانية، المرتبطة ببرامج طهران  للصواريخ البالستية والأسلحة النووية.

ورجح التقرير نجاة المصنع الإيراني من القصف الجوي الإسرائيلي بسبب قربه من بطارية إس-400 الروسية المضادة للطائرات، لافتا إلى قرب انتهاء الأعمال فيه العام المقبل 2019.

وأضاف  ISIأن إيران تساعد النظام في تعزيز ترسانته من صواريخ "أرض-أرض" لاستخدامها في القتال ضد الفصائل العسكرية المعارضة، وتوقع ISI أن تستخدم ميليشيا حزب الله أو القوات الإيرانية هذه الصواريخ مع انحسار العمليات العسكرية في سوريا.

يشار إلى أن إسرائيل اغتالت الشهر الماضي عالم الأسلحة الكيميائية والصواريخ السوري عزيز إسبر في مدينة مصياف بسيارة ملغمة، وبحسب صحيفة معاريف الإسرائيلية فإن إسبر"قدم مساعدات كبيرة للإيرانيين لتطوير قدراتهم الصاروخية".

كذلك رجحت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية اغتيال جهاز الاستخبارات الإسرائيلي الموساد "لإسبر"، ووصفته الصحيفة الأمريكية بأنه أحد أهم علماء الصواريخ في سوريا، مضيفة أنه كان يشرف على مشروع ترسانة من الصواريخ الموجهة.

ونشر الموقع صورا مشابهة في آذار الماضي كشفت عن بناء إيران لقاعدة عسكرية قرب العاصمة دمشق، وهي تحت إشراف فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قد حذر النظام وإيران في وقت سابق، من أنهم لن يسمحوا بتمركز القوات الإيرانية وميليشيا حزب الله اللبناني في سوريا، وجعلها مركز انطلاق لهجمات ضد "تل أبيب".

شارك برأيك

أشهر الوسوم