أردوغان يحدد موعد استلام صواريخ إس -400 الروسية

منظومة إس-400 الروسية (إنترنت)
تلفزيون سوريا - وكالات

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مساء أمس الأحد، أنه من المفترض أن تبدأ بلاده باستلام صواريخ إس-400 الروسية مطلع الشهر القادم.

وقال أردوغان في تصريح لقناة CNN Turk، "أعتقد أن (صواريخ إس-400) ستبدأ بالوصول في النصف الأول من تموز".

وأكد الرئيس التركي على أنه من غير الممكن التراجع عن الصفقة. وأضاف إن "مسألة صواريخ إس-400 حُلّت وليس هناك أي صعوبات"، مشيراً إلى أنه سيردّ برسالة مكتوبة على واشنطن "قريباً، ربما هذا الأسبوع".

وصرّح مدير شركة روستيخ للصناعات الدفاعية الروسية، سيرغي تشيموزوف، الأسبوع الفائت، أنهم سيبدؤون تسليم منظومة الدفاع الجوي إس -400 إلى تركيا خلال شهرين.

وأضاف المسؤول الروسي "لقد حصلنا على دفعة مسبقة من قيمة الصفقة. وتم إنتاج المعدات، بالإضافة إلى أنه أكملنا التدريب بالفعل".

ودخلت تركيا منذ أن قررت شراء منظومة "إس 400" الصاروخية من روسيا عام 2017، في نزاع معلن مع شريكتها الولايات المتحدة في حلف الشمال الأطلسي.

حيث تعتبر واشنطن أن امتلاك تركيا للمنظومة الروسية سيؤثر بشكل كبير على مشروع المقاتلة f-35، الذي تشارك فيه تركيا بالإضافة إلى دول أخرى. في حين ترى أنقرة أن العرض الذي قدمته روسيا لها أفضل من العرض الأمريكي بامتلاك منظومة باتريوت.

وقال وزير الدفاع الأمريكي بالوكالة، باتريك شاناهان، لمجلة السياسة الخارجية الأمريكية يوم الجمعة الماضي، إنه بعث برسالة إلى نظيره التركي خلوصي أكار أبلغه من خلالها بقرار الولايات المتحدة اتخاذ سلسلة من الخطوات، اعتبارًا من 31 من تموز المقبل، تتعلق بمشاركة تركيا في برنامج المقاتلات (F-35) بما في ذلك تعليق تدريب الطيارين الأتراك.

وأضافت المجلة أن الولايات المتحدة ستنهي بحلول 31 من تموز المقبل، تدريب 42 من أفراد القوات الجوية التركية، على استخدام المقاتلات (F-35) في قاعدة لوك الجوية في ولاية أريزونا وقاعدة إيجلين الجوية في ولاية فلوريدا.

ونقلت وكالة رويترز عن مسؤولين أمريكان أن بلادهم قررت عدم تدريب المزيد من الطيارين الأتراك للتدريب على مقاتلات إف-35، وذلك للضغط على أنقرة للعدول عن قرارها بشراء المنظومة الروسية إس-400.

 

شارك برأيك

أشهر الوسوم