أردوغان: من الاستحالة قبول الدوريات الأميركية المشتركة مع "قسد"

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان (الأناضول)
تلفزيون سوريا - وكالات

عبر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن عدم قبول بلاده للدوريات الأميركية المشتركة مع وحدات حماية الشعب شمال شرق سوريا.

وعبر أردوغان خلال كلمته أمام الكتلة النيابية لحزب العدالة والتنمية الحاكم في البرلمان عن استحالة قبول بلاده لهذه الدوريات محذراً في الوقت ذاته من التداعيات السلبية الخطيرة لتلك الدوريات على الحدود.

وأكد أردوغان خلال كلمته على أنّ بلاده في عهد حزب العدالة والتنمية حققت نتائج أفضل في مكافحة التنظيمات التي وصفها بالإرهابية.

وقال "تركيا في عهدنا حققت أفضل النتائج في تاريخ مكافحة التنظيمات الإرهابية والعصابات وتجار المخدرات وكل أشكال الأعمال الساعية للإخلال بالنظام العام".

كما نوه لاعتقال ألفي شخص وترحيل سبعة آلاف خارج تركيا ومنع 79 ألفاً آخرين من دخول البلاد وذلك على خلفية ارتباطهم بتنظيم "الدولة".

وأكد أردوغان على أن بلاده حيدت 761 شخصاً وصفهم بالإرهابيين خلال العمليات منذ تموز 2016 وحتى اليوم، إضافة إلى ألف و92 شخصاً في شمال العراق، و3 آلاف في عملية "درع الفرات" شمال سوريا، وأكثر من 4 آلاف و500 في عملية "غصن الزيتون" بمنطقة عفرين السورية.

يذكر أن روب مانينغ المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) أكد أمس الاثنين تسيير الجيش الأميركي دوريات مشتركة مع قوات سوريا الديمقراطية على الحدود الشمالية الشرقية لسوريا، وذلك بعد أيام من قصف تركي أسفر عن سقوط عدد من مقاتلي "قسد".

شارك برأيك

أشهر الوسوم