أردوغان عن هبوط الليرة: "لديهم دولاراتهم، ولنا ربنّا وشعبنا"

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان (الأناضول)
تلفزيون سوريا - وكالات

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في معرض تعليقه على الخسائر التي تعرضت لها الليرة التركية: "إذا كان لديهم دولاراتهم، فنحن لنا ربنّا وشعبنا". في إشارة منه إلى تلاعب جهات خارجية باقتصاد البلاد.

جاء ذلك خلال خطاب ألقاه أمام مواطنين أتراك في ولاية "ريزة" مسقط رأسه، أمس الخميس، حيث تحدث الرئيس التركي عن سعي حكومته لتطوير اقتصاد تركيا.

وأضاف أردوغان : "اليوم نحن أفضل من ذي قبل، وسنكون غدًا أفضل من اليوم، كونوا على ثقة من ذلك.. هناك حملات مستمرة (ضد تركيا)، لا تلتفوا لها، ولا تنسوا أنه إذا كان لديهم دولاراتهم، فنحن لنا ربّنا وشعبنا".

وشهدت الليرة التركية هبوطاً حادا خلال الأسبوع الماضي حيث تجاوز سعر الدولار الوحد اليوم الخميس، حاجز الست الليرات لأول مرة في تاريخ الليرة، وتتهم الحكومة التركية جهات خارجية بمحاولة زعزعة اقتصاد البلاد.

وقالت وزارة المالية والخزانة التركية في بيان لها أمس الخميس إن النظام المصرفي في وضع يمكنه إدارة التقلبات المالية بشكل فعال من خلال هيكليته المالية المتينة وميزانيته، متوقعة نمو الاقتصاد التركي 3 – 4 في المئة خلال عام 2019 واستقرار عجز الحساب الجاري عند حوالي 4 في المئة.

ويأتي الانخفاض الكبير لليرة بعد فرض الولايات المتحدة الأمريكية عقوبات على وزيري العدل والداخلية وتهديدها بمراجعة الإعفاءات الجمركية الممنوحة لتركيا في الأسواق الأمريكية، حيث من المتوقع أن تؤثر المراجعة الأمريكية على واردات تركية تصل قيمتها إلى 1.7 مليار دولار.

شارك برأيك

أشهر الوسوم