أردوغان: صبر تركيا سينفذ إن لم يتم إخراج (YPG) من منبج

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان (الأناضول)
تلفزيون سوريا - وكالات

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على أن صبر بلاده سينتهي إن لم يتم إخراج وحدات حماية الشعب من منبج في غضون الأيام القليلة القادمة.

وقال أردوغان في خطاب أمام الكتلة النيابية لحزب العدالة والتنمية الحاكم في البرلمان اليوم إن الأوضاع الراهنة في شرق الفرات ومنبج على رأس أجندات بلاده، مجدداً إصراره على ضرورة أن تكون المنطقة الآمنة المزمع إقامتها في سوريا تخت سيطرة تركيا.

وشدد الرئيس التركي على احترام بلاده لوحدة أراضي سوريا وحق شعبها في تقرير مستقبله، مشيراً إلى أن بلاده تدعم بصدق مسيرتي إعداد دستور جديد وإجراء انتخابات حرة في سوريا.

وفي إشارة لتهديدات الرئيس الأميركي دونالد ترمب بـ "تدمير تركيا اقتصادياً" في حال "ضربت الأكراد" بعد انسحاب القوات الأمريكية من شمال شرق سوريا قال أردوغان "لا يمكن للتهديدات بما في ذلك العقوبات، أن تحيّدنا عن طريقنا".

في السياق  ذاته قال المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم كالن مساء أمس إن بلاده توصلت إلى تفاهم مع روسيا بشأن تطبيق خارطة الطريق حول منبج وفق الاتفاق المبرم بين أنقرة وواشنطن.

وأوضح كالن أن الإسراع بتنفيذ خارطة الطريق مهم جداً للعلاقات الثنائية مع الولايات المتحدة وأمن المنطقة ومسار الحل السياسي في سوريا، مشيراً إلى أن تكتيكات المماطلة لن تفيد أحد

وبخصوص المنطقة الآمنة أكد كالن بأن الادعاءات بشأن توصل تركيا والولايات المتحدة إلى اتفاق حول المنطقة الآمنة في سوريا لا تعكس الحقيقة وأن المفاوضات في هذا الشأن ما زالت مستمرة.

وشدد كالن على أن بلاده ترفض مقاربة المنطقة العازلة التي تحمي وحدات حماية الشعب، وتتطلع في الوقت ذاته لتكون بيدها السيطرة على المنطقة الآمنة

وأفاد كالن "هذه المنطقة ستصبح منطقة آمنة، ولن تكون منطقة عازلة لحماية أي تنظيم إرهابي، وتركيا لن تسمح بهذا بشكل قطعي"، وأوضح أن لب المفاوضات مع النظراء الأمريكيين تتمحور حول هذه النقطة.

يذكر أن وفد تركي برئاسة مساعد وزير الخارجية سادات أونال، سيبدأ الثلاثاء محادثات مع مسؤولين أمريكيين في العاصمة واشنطن، في إطار مجموعة العمل المشتركة التركية الأمريكية رفيعة المستوى الموقعة بين الجانبين في شباط العام الماضي.

شارك برأيك

الأكثر مشاهدة

أشهر الوسوم