أردوغان: تركيا لن تسمح للمنطقة الآمنة أن تتحول إلى مستنقع ضدها

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان (الاناضول)
تلفزيون سوريا - وكالات

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في كلمة له اليوم في العاصمة التركية أنقرة، إن بلاده لن تسمح بمنطقة آمنة تتحول إلى مستنقع جديد ضدها.

وأضاف الرئيس التركي بأن المقترح التركي بخصوص المنطقة الآمنة يهدف إلى إبعاد من أسماها بالتنظيمات الإرهابية عن الحدود التركية، مؤكداً بأن الأمن سيعم مدينة منبج التي تسيطر عليها قوات سوريا الديمقراطية وسيتم تسليم المدينة لأهلها.

وتابع أردوغان "قطعنا وعداً على تحقيق الاستقرار في المنطقة المطهرة من الإرهابيين بسوريا، ولا يمكننا أبداً السماح بمنطقة آمنة أن تتحول إلى مستنقع جديد ضد بلدنا".

أما بخصوص زيارته الأسبوع القادم إلى روسيا أفاد أردوغان بأنه سيبحث مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين المناطق المطهرة من الإرهاب، منوها إلى أن بلاده أظهرت عزمها من خلال المبادرة التي وضعتها في إدلب.

وأشار أردوغان للمكالمة الهاتفية الأخيرة مع الرئيس الأميركي دونالد ترمب وقال "قلت لترمب قدموا لنا الدعم اللوجستي، فسنقوم بالقضاء على داعش".

وأضاف "نتمنى من أعماقنا أن نتوصل الى رؤية موحدة في لقاءاتنا مع روسيا وأميركا والأطراف الأخرى حول سوريا، ولكن هذا لا يعني الانتظار إلى ما لا نهاية، فنحن على الحدود بكل قوتنا، ونتابع أدق التطورات".

وختم أردوغان حديثه قائلاً "إن تم الإيفاء بالعهود المقطوعة لنا فذلك جيد، وإلا فنحن أنهينا جزءا كبيرا من استعداداتنا، وسنقدم على الخطوات اللازمة التي تتوافق مع استراتيجيتنا".

ويوم أمس الأحد أبلغ أردوغان ترمب في اتصال هاتفي، استعداد تركيا لتولي حفظ الأمن في مدينة منبج السورية، عقب هجوم انتحاري استهدف القوات الأميركية في المدينة.

وبحسب وكالة الأناضول فقد اعتبر أردوغان الهجوم الانتحاري في منبج عملية استفزازية تهدف إلى التأثير على قرار انسحاب القوات الأميركية من مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية (قسد) شمال وشرقي سوريا.

شارك برأيك

أشهر الوسوم