875 ألف مدني نزحوا هرباً من قصف النظام وروسيا على إدلب

18 شباط 2020
 تلفزيون سوريا - وكالات

قالت الأمم المتحدة إن نحو 875 ألف مدني سوري معظمهم من النساء والأطفال نزحوا هرباً من هجوم قوات الأسد بدعم روسي على إدلب منذ الأول من كانون الأول الماضي، بحسب وكالة رويترز.

وأشارت المنظمة في تقريرها أمس الإثنين، إلى أن 40 ألفا من المدنيين نزحوا خلال الأيام الأربعة الماضية فقط، لافتاً إلى أن نصف مليون من الفارين خلال الأسابيع العشرة الأخيرة كانوا أطفالا.

وقال ديفيد سوانسون المتحدث باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية: إن أحدث نزوح إلى مناطق قرب الحدود مع تركيا جاء من محافظة حلب والتي شهدت قصفاً وغارات جوية لنظام الأسد وروسيا.

ويوم الأربعاء الماضي قال منسقو استجابة سوريا في بيان لهم: إن أكثر من 6341 عائلة تضم 36114 شخصاً نزحوا من شمال غربي سوريا خلال 48 ساعة.

وتعاني المخيمات الحالية للنازحين من الاكتظاظ، في حين بات محدوداً إيجادُ مأوى في المنازل القائمة، بما فيها المباني غير المكتملة.

وازدادت أعداد المخيمات بشكل ملحوظ خلال الشهرين الماضيين، حيث وصل عددها بحسب البيان إلى 1259 مخيماً يقطنها نحو 1022216 شخصاً من بينها 348 مخيماً عشوائياً يقطنها 181656 شخصاً.

كلوروكين و"بلازما النقاهة" لعلاج كورونا.. أين وصلت الاختبارات؟
تركيا تسجّل 23 وفاة بكورونا وارتفاعاً كبيراً بعدد المصابين
النظام يصرّح عن أول حالة وفاة بكورونا وارتفاع عدد الإصابات
أنقرة تعيد هيكلة فصائل إدلب وتنخُب أربعة "ألوية كوماندوس"
انفجار برتل تركي جنوب إدلب وتفجير جسر على طريق الـ M4
تثبيت نقاط عسكرية جديدة للجيش التركي غرب إدلب
الأسوأ لم يصب النظام بعد.. قانون قيصر قيد التنفيذ
مِن المسجد العمري.. أهالي درعا يحيون ذكرى الثورة
معالم الحياة في الثورة.. موت النظام