5 ضحايا مدنيين في غارات على مدن وبلدات إدلب وحماة

تاريخ النشر: 06.07.2019 | 18:07 دمشق

آخر تحديث: 28.01.2020 | 18:42 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

قُتل خمسة مدنيين اليوم السبت، بينهم أطفال ونساء، في القصف الجوي المكثّف على مدن وبلدات محافظتي إدلب وحماة.

وأفاد مراسل تلفزيون سوريا بأن رجل وزوجته وابنهما ينحدرون من بلدة كرام شرقي حماة، قتلوا جراء قصف الطيران الروسي على محيط مدينة مورك بريف حماة الشمالي.

وتسببت الغارات الجوية والقصف المدفعي على الأحياء السكنية في مدينة خان شيخون ومحيطها بمقتل امرأة وشاب وإصابة عدد آخر من المدنيين.

وقضى رجل وأصيب 3 آخرون بينهم امرأة بعد ان استهدفت طائرة حربية أطراف بلدة مصيبين بريف إدلب الجنوبي بـ 8 صواريخ.

وأُصيب رجلان وطفل جراء غارة جوية بصاروخين للطيران الرشاش استهدفت وسط مدينة معرة النعمان.

وطال القصف الجوي والمدفعي مدناً وبلدات عدة من محافظة إدلب من بينها كفرنبل ومعرة حرمة وحيش والنقير ومعرزيتا وركايا وجبل الأربعين، ما أوقع عدداً من الإصابات في صفوف المدنيين.

كما استهدفت طائرات النظام وروسيا مدن اللطامنة وكفرزيتا ومورك بريف حماة الشمالي، وبلدات عدة من جبل شحشبو.

وارتفعت حصيلة مجزرة بلدة محمبل جنوبي إدلب، والتي ارتكبتها طائرات النظام وروسيا ليل أمس الجمعة، إلى 15 شخصاً بينهم أربعة أطفال وثلاث نساء، كما جُرح 20 مدنياً آخرين بينهم ثمانية أطفال وسبع نساء. كما قضت امرأة وأٌصيب ابنها في قصف مدفعي لقوات النظام ليل أمس الجمعة في مزارع مدينة خان شيخون.

مقالات مقترحة
شركة "فايزر" تتحدث عن جرعة ثالثة من لقاحها ضد كورونا
حمص.. ارتفاع عدد المصابين بكورونا بنسبة 30% عن الأشهر السابقة
منظمة الصحة تكشف حجم دعمها للإدارة الذاتية منذ بداية العام