5 جرحى بإطلاق قوات حفتر النار على محتجين شرقي ليبيا

تاريخ النشر: 13.09.2020 | 19:23 دمشق

 تلفزيون سوريا - وكالات

أصيب خمسة مدنيين جراء إطلاق قوات الجنرال الليبي خليفة حفتر النار على المحتجين الذين تظاهروا ضد سوء الأوضاع المعيشية، في مدينة البيضاء والمرج شرقي ليبيا.

وبحسب قناة "فبراير" الليبية الخاصة، فإن قوات حفتر أطلقت الرصاص الحي على المحتجين على سوء الأوضاع المعيشية، أمام مديرية الأمن بمدينة المرج (شرق بنغازي)، ما أدى إلى إصابة 5 متظاهرين.

وقالت مصادر لقناة الجزيرة إن الشرطة حاولت تفريق إحدى المظاهرات بإطلاق الرصاص الحي في الهواء، مما دعا المتظاهرين إلى التوجه إلى مديرية الأمن للتظاهر في محيطها والمطالبة بإقالة مدير الأمن، لكنهم جوبهوا بإطلاق الرصاص عليهم.

وليلة أمس السبت نشرت قناة "فبراير" صوراً تظهر قيام محتجين، بحرق مقر الحكومة غير المعترف بها دولياً في بنغازي ما تسبب في تضرر أجزاء منه.

وأظهرت الصور اندلاع النار في أجزاء من مقر الحكومة، قبل أن تسارع هيئة الدفاع المدني إلى إخماد الحريق.

وخلال يومي الخميس والجمعة خرج عشرات المتظاهرين في عدد من مناطق مدينة بنغازي، ضد تردي الخدمات وتدني مستوى المعيشة في المدينة الخاضعة لسيطرة الجنرال خليفة حفتر.

وطالب عدد من شباب المدينة، في بيان مصور من قلب الاحتجاجات "بإسقاط جميع أجسام الدولة التي عجزت عن تقديم الخدمات للمواطنين".

ويقول المواطنون إن مدينة بنغازي تشهد انقطاعاً للتيار الكهربائي يمتد لفترات طويلة يومياً، فضلاً عن ارتفاع أسعار الوقود والسلع والمواد الغذائية.

كلمات مفتاحية