4 وفيات من جراء الحرائق المندلعة في الساحل السوري

تاريخ النشر: 10.10.2020 | 22:16 دمشق

آخر تحديث: 11.10.2020 | 07:23 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعلن وزير الصحة في حكومة نظام الأسد حسن محمد غباش، تسجيل أربع وفيات اليوم وأمس، من جراء الحرائق التي اندلعت في الساحل السوري.

جاء ذلك في تصريح أدلى به غباش لصحيفة "الوطن" الموالية للنظام، أكد خلاله أيضا وجود 87 حالة استنشاق دخان في محافظتي طرطوس واللاذقية.

وأشار إلى قيام فرق الإسعاف في المشافي وجميع المؤسسات الصحية بتقديم خدماتها للمواطنين في تلك المناطق، إضافة لقيام عناصر المؤسسات الصحية وسيارات الإسعاف بدور اجتماعي في مساعدة المواطنين الراغبين بالخروج من مناطقهم إلى مناطق أخرى.

كما نقلت الصحيفة عن إبراهيم خضر السالم محافظة اللاذقية قوله إن تم تسجيل ثلاث وفيات "عدنان إبراهيم سليمان (85 سنة) من قرية دفيل – الحفة، وتفحم رفعت كامل فندي (44 سنة) من قرية بللوران - منطقة اللاذقية، وتفحم إيليا عزيز سليمان (32 سنة) الفاخورة نتيجة الاختناق.

وأضاف السالم "تم تسجيل عدة حالات حروق واختناق ومنها حالة حروق واحدة فقط من الدرجة الأولى و70 حالة اختناق".

وبين السالم أن الأضرار شملت 143 قرية و27735 أسرة، منها في منطقة القرداحة 70 قرية متضررة و23 ألف أسرة، وفي جبلة 52 قرية و1685 عائلة، وفي منطقة اللاذقية 8 قرى و1660 أسرة، وفي الحفة طالت الأضرار 13 قرية و1390 أسرة.

وكانت الحرائق التي اندلعت أمس، قد امتدت اليوم مناطق واسعة في أرياف محافظة اللاذقية، ووصلت إلى منازل الأهالي ومستودعات التبغ (الريجة) في القرادحة.

في حين تستمر حركة نزوح الأهالي من قرى وبلدات اللاذقية، إلى مدينة اللاذقية ومناطق أخرى بعيدة عن الحرائق التي تعجز طيارات النظام وفرق الإطفاء عن السيطرة عليها.

أقرأ أيضاً.. صور أقمار صناعية.. سحب الدخان تغطي مناطق واسعة من الساحل السوري

أقرأ أيضاً.. الحرائق تقترب من مصفاة بانياس والنظام يؤكد "المصفاة في أمان تام"

 

 

كلمات مفتاحية
مقالات مقترحة
من عدرا إلى شمالي سوريا.. شحنة حبوب مخدرة لم تصل لمحطتها الأخيرة
في ظل سطوة يسار الأسد.. حطب التدفئة باللاذقية "حلمٌ صعب المنال"
بعد كارثة الأمطار.. الثلوج تغطّي الشمال السوري |فيديو + صور
وفيات وإصابات جديدة بكورونا في مناطق سيطرة النظام
في سوريا .. "السيادة الوطنية" تؤخر شراء لقاح كورونا
لبنان.. تمديد فترة الإغلاق الشامل إلى 8 شباط المقبل