300 طفل مصاب بالسلالة الجديدة لكورونا في العراق

تاريخ النشر: 24.02.2021 | 23:39 دمشق

آخر تحديث: 24.02.2021 | 23:55 دمشق

إسطنبول - وكالات

أعلن وزير الصحة العراقي "حسن التميمي" أمس الأربعاء، عن تسجيل 300 إصابة بين الأطفال بالسلالة الجديدة لفيروس كورونا.

وبحسب وكالة "الأناضول" قال "التميمي" في مؤتمر صحفي عقده بمبنى الوزارة في بغداد، إنه أصيب أكثر من 300  طفل دون سن الـ 14 عاماً بالسلالة الجديدة من فيروس كورونا منذ ظهورها، إلى جانب زيادة الإصابات بشكل عام.

وأضاف أن "شراسة السلالة الجديدة قد تؤثر على إمكانيات الوزارة في مواجهة الفيروس"، موضحاً أن: نسب الوفيات اليومية بالفيروس تبلغ 1.9 في المئة من إجمالي عدد الإصابات.

وأشار إلى أنه تمت إضافة مختبرات متخصصة لتشخيص الفيروس وتوفير عدد من المستشفيات مئات الأسرة وأجهزة طبية.

وأعلن العراق في الـ 15 من الشهر الجاري عن تسجيل الإصابات بالسلالة المتحولة من فيروس كورونا.

وبلغ إجمالي عدد الإصابات بكورونا في العراق، أمس الأربعاء، 680 ألفا و288، بينها 13 ألفا و324 وفاة، و625 ألفاً و447 حالة  شفاء، وفق وزارة الصحة العراقية.

اقرأ أيضاً: العراق يبدأ بتطبيق "إجراءات مشددة" لمواجهة تفشي فيروس كورونا

وتفرض الحكومة العراقية حظراً شاملاً للتجوال أيام (الجمعة والسبت والأحد)، وحظراً جزئياً باقي أيام الأسبوع في مسعى منها لمنع تفشي الفيروس.

وكان الملازم أول في شرطة بغداد " ياسر الجميلي" قال، في وقت سابق، إنه "سيتم فرض غرامات مالية تقدربـ 25 ألف دينار عراقي (نحو 17 دولاراً) لكل شخص لا يرتدي الكمامة في الأماكن العامة، أو في وسائل النقل العامة، أو الخاصة إذا كانت تحمل 4 أشخاص، مع ضرورة فتح نوافذ المركبات، ومنع التجمعات في الأماكن العامة".

اقرأ أيضاً: اللاجئون السوريون في كردستان العراق.. أين هم من لقاح كورونا؟

وأعلن إقليم كردستان في شمال العراق، الأحد الماضي، تسجيل أولى الإصابات بسلالة فيروس كورونا المتحورة، وذلك بعد نحو أسبوع من إعلان بغداد ظهور السلالة الجديدة بالبلاد.