27 مليار ليرة قيمة سيارات باعها النظام في المزاد الأخير

تاريخ النشر: 02.03.2021 | 14:40 دمشق

إسطنبول - متابعات

وصلت قيمة السيارات التي باعتها المؤسسة العامة للتجارة الخارجية، التابعة لنظام الأسد، في مزاد علني، إلى نحو 27 مليار ليرة.

وقال مدير المؤسسة شادي جوهرة، لوكالة "سانا" التابعة للنظام، إن "المزاد تضمن عرض 499 سيارة تم بيع نسبة 90 بالمئة منها بالمزاد الذي استمر ثلاثة أسابيع"، مضيفاً أن "عوائد بيع السيارات تعود لخزينة الدولة".

وأشار جوهرة إلى أنه "يتم الأخذ بعدة معايير وتقييمات لتحديد القيمة السعرية للسيارات حيث يتم تقييم الحالة الفنية لها، وتجري مقاربة بينها وبين السيارات المشابهة لها من حيث الصفات والسعر في السوق من قبل لجان فنية مختصة تضع القيمة المحددة بشكل سري".

يذكر أنّ "المؤسسة العامة للتجارة الخارجية" أجرت مزاداً علنياً، في الفترة ما بين 20 كانون الأول 2020 و 7 كانون الثاني من هذا العام، باعت خلاله نحو 500 سيارة من مختلف الأصناف والأنواع تشمل السياحية والحقلية والميكروباصات والشاحنات إلى جانب آليات متنوعة أخرى.

اقرأ أيضاً: سيارات بمليار لـ "أم تالا".. درع المعاقبين في وجه "قانون قيصر"

ونشرت المؤسسة عدة جداول أوضحت فيها بلد المنشأ للسيارة، وطرازها، وتاريخ الصنع، ولم تبين أي تفاصيل إضافية توضح مالكي السيارات أو سبب الإعلان عن المزاد.

وأثار الإعلان عن المزاد جدلاً واسعاً على وسائل التواصل الاجتماعي، وعبر رواد مواقع التواصل عن سخريتهم وسخطهم، لوجود سيارات فارهة في ظل تفاقم الأزمة الاقتصادية التي يعيشها السوريون، إذ تناقل ناشطون أن المزاد ضم عددا من السيارات الحديثة الصنع، ووصل سعر بعضها إلى ما يقارب 800 مليون ليرة سورية.

اقرأ أيضاً: مزاد علني لسيارات فاخرة في سوريا (فيديو - صور)
 

مقالات مقترحة
أوقاف النظام السوري تسمح بإقامة صلاة التراويح بالمساجد في رمضان
دول عربية وإسلامية وأوروبية تعلن الثلاثاء أول أيام شهر رمضان
كورونا.. ارتفاع عدد الإصابات شمال شرقي سوريا