27 ضابطا روسيا بينهم لواء قتلوا بتحطم الطائرة الروسية في حميميم

تاريخ النشر: 06.03.2018 | 23:03 دمشق

آخر تحديث: 15.06.2020 | 23:21 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الثلاثاء، عن مقتل 27 ضابطا بينهم لواء، إضافة إلى ضباط صف وعسكريين، إثر تحطم طائرة "أن-26" روسية أثناء هبوطها في قاعدة حميميم في ريف اللاذقية.

وجاء في بيان الوزارة أن 27 ضابطا قتلوا إثر الحادثة منهم ضابط برتبة لواء، إضافة إلى ضباط صف وعسكريين. وأن الطائرة لم تكن تقل مدنيين.
ولم تذكر الوزارة سبب تحطم الطائرة. لكن وكالة سبوتنيك الروسية قالت إن رئيس الطاقم كان طيارا من الدرجة الأولى، وحالة الطقس كانت جيدة.

وكان على متن الطائرة 33 عسكريا روسيا بالإضافة لستة آخرين من أعضاء الطاقم قتلوا جميعا وفق إعلان سابق لوزارة الدفاع الروسية.
وأوضحت الوزارة "وفقا للتقرير القادم من الموقع، لم يكن هناك تأثير بإطلاق ناري على الطائرة". مؤكدة أن لجنة وزارة الدفاع الروسية ستدرس جميع الفرضيات الممكنة لما حدث.

وتعرض قاعدة حميميم الروسية أواخر العام الماضي لهجوم بطائرات من دون طيار أسفر عن تدمير طائرات حربية على مدرجات أكبر قاعدة عسكرية روسية في سوريا محمية بمنظومة دفاع جوي من نوع إس 400.

وتستخدم القوات الروسية قاعدة حميميم في قصف المناطق التي تسيطر عليها المعارضة السورية، وتشارك الطائرات الروسية قوات النظام في حملتها العسكرية على الغوطة الشرقية.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار
الدفاع التركية تعلن مقتل 4 من جنودها شمالي العراق
وزير الخارجية التركي يصل رام الله في زيارة تشمل "إسرائيل"
ما هي رسائل أردوغان من التلويح بتحرك عسكري في شمالي سوريا؟
مرسوم العفو.. النظام يفرج عن 476 شخصاً من أصل 132 ألف معتقل
اعتقالات تطول المنتظرين تحت "جسر الرئيس" بدمشق
كم بلغ عدد المعتقلين المفرج عنهم من سجن صيدنايا بمرسوم "العفو"؟