205 أشخاص تلقوا لقاح كورونا في مخيم الهول

تاريخ النشر: 25.06.2021 | 13:23 دمشق

إسطنبول - وكالات/ متابعات

قال مدير الصحة التابع للنظام في الحسكة عيسى الخلف إنه تم تلقيح 205 أشخاص من سكان مخيم الهول شرقي الحسكة باللقاح المضاد لفيروس كورونا " أسترازينيكا" أول أمس الأربعاء.

وأضاف في تصريح لوكالة الأنباء الفرنسية أمس الخميس أن فرقاً من مديرية الصحة طعّموا 205 أشخاص باللقاح المضاد لكورونا، وذلك ضمن "حملة التلقيح التي بدأتها الوزارة بالتعاون مع الأمم المتحدة".

وأوضح أن فرقاً تابعة لـ "وزارة الصحة" توجد في نقاط محددة داخل المخيم وتابعة لمنظمة الصحة العالمية، بالإضافة إلى تنفيذها جولات على كل مناطق المحافظة، الواقعة تحت سيطرة قوات سوريا الديمقراطية "قسد".

وتابع أن "منظمة الصحة العالمية" تعمل على تأمين الموافقات للفرق الطبية ومرافقتها عند الذهاب إلى المناطق الواقعة تحت سيطرة "قسد"، مشيراً إلى عدم وجود أي تنسيق مباشر مع "الإدارة الذاتية".

ونفى خلف ما نقلته مصادر طبية داخل المخيم لوكالة الأنباء الفرنسية التي أكدت أن عملية التلقيح "لا تشمل النساء الأجانب من عائلات مقاتلي التنظيم"، مشيراً إلى وجود "معوقات ضمن المخيم ترتبط بضعف السيطرة الأمنية".

ولفت إلى أن الفرق الطبية "عانت صعوبة كبيرة خلال دخولها مخيم الهول لأنه تعرض قسم كبير منها إلى الرشق بالحجارة والبندورة"، موضحاً أن "من يتلقون اللقاح يتم الاعتداء عليهم من قبل أشخاص في المخيم لتلقيهم اللقاح من قبل النظام".

وأفاد مسؤول هيئة الصحة في الإدارة الذاتية جوان مصطفى للوكالة أن "عدم منح اللقاح لقسم الأجانب ليس لأنهم أجانب، وإنما لعدم توفر كمية كافية من اللقاحات"، مؤكداً أن الموضوع سيكون قيد البحث "حين تسلّمنا دفعات أخرى".

ويتولى نظام الأسد بموجب اتفاق مع "مبادرة كوفاكس" توزيع اللقاحات في مناطق سيطرته إضافة إلى مناطق سيطرة "قسد"، حيث أكد مصطفى أن حملة التلقيح انطلقت في مناطق سيطرة "قسد" قبل نحو الشهر وتمّ بموجبها تلقيح 7000 شخص حتى الآن.

وكان مصطفى قال لموقع تلفزيون سوريا إن "منظمة الصحة العالمية خالفت كل المبادئ والسياسات والقيم التي تدّعيها وأكدت للجميع بعدها عن الحيادية والمصداقية، إذ تفاجأنا بوصول جرعات من لقاح أسترازينيكا البريطاني عبر منصة كوفاكس، وتوقعنا  أن العدد المتفق عليه هو (23 ألف جرعة) من أصل 203 آلاف جرعة سلمت للنظام في 22 من شهر نيسان الفائت، إلا أن ما تم استلامه من قبل منظمة الصحة العالمية (645) جرعة فقط ".

ويضم مخيم الهول أكثر من 60 ألف لاجئ من جنسيات مختلفة، وذلك وفق مكتب اللاجئين في "الإدارة الذاتية"، من بينهم 31 ألف عراقي، و20 ألف سوري، والباقي من جنسيات أجنبية مختلفة، مثل فرنسا وهولندا وبلجيكا والمملكة المتحدة والدنمارك والسويد، تطالب "الإدارة الذاتية" هذه البلدان باستعادة مواطنيها.

وسُجلت أخر إحصائية لكورونا منذ عدة أيام في مناطق شمال شرقي سوريا، حيث بلغ إجمالي عدد المصابين 18435 شخصاً منهم 761 حالة وفاة و1861 حالة شفاء.

درعا البلد.. قتيل بقصف للنظام والأهالي ينزحون | فيديو
قوات النظام تخرق اتفاق درعا البلد وتجهز لاقتحامها | فيديو
اتفاق درعا قيد التنفيذ: الأسلحة الخفيفة و3 نقاط عسكرية مقابل رفع الحصار
حالة وفاة واحدة و38 إصابة جديدة بكورونا في سوريا
روسيا ترسل لقاح "سبوتنيك لايت" إلى نظام الأسد
بعد أسابيع من انخفاضها.. الإصابات بكورونا تسجل ارتفاعاً في تركيا