200 عائلة عراقية تستعد للخروج من مخيم الهول في الحسكة

200 عائلة عراقية تستعد للخروج من مخيم الهول في الحسكة

مخيم الهول
صورة أرشيفية لنساء وأطفال داخل مخيم الهول (رويترز)

تاريخ النشر: 12.09.2022 | 22:37 دمشق

آخر تحديث: 13.09.2022 | 07:18 دمشق

إسطنبول - متابعات

قالت شبكة "الفرات بوست" المحلية، اليوم الإثنين، إن نحو 200 عائلة عراقية تستعد للخروج من مخيم الهول في الحسكة، ضمن خطة لتفريغ المخيم الذي يشهد اضطرابات أمنية مستمرة.

وذكرت الشبكة أن إدارة مخيم الهول وزعت نحو 200 استمارة على اللاجئين العراقيين بداخل المخيم، وذلك من أجل تسجيل أسمائهم وبياناتهم للخروج ضمن الدفعة الجديدة.

وأشارت إلى أن الاستمارات الموزعة على العوائل جاءت بتوصية من اللجنة الأمنية العراقية الممثلة لحكومة بغداد والتي زارت المخيم قبل عدة أيام تمهيداً لنقل دفعات جديدة من العراقيين إلى خارج المخيم.

خطة دولية لتفكيك مخيم الهول

وكانت السلطات العراقية أعلنت الشهر الفائت عن اجتماع دولي لتفكيك وإنهاء مخيم الهول شمال شرقي سوريا، الذي يضم آلاف العوائل النازحة، التي معظمها من عائلات "تنظيم الدولة"، فروا من العراق بعد عام 2017، إثر استعادة الموصل ومناطق أخرى من سيطرة التنظيم.

ووفقاً لأرقام نشرتها منظمة "هيومن رايتس ووتش" في آذار الماضي، هناك ما يقرب من 43 ألف أجنبي، بينهم 27 ألفاً و500 قاصر، محتجزون لدى "قسد" في شمال شرقي سوريا، ويتوزّعون بين رجال موقوفين في سجون، ونساء وأطفال محتجزين في مخيّمات، من بينها الهول وروج.

وفي مخيم الهول المكتظ بالنازحين، يقطن نحو 56 ألف شخص، بينهم أكثر من 40 ألف طفل، ويضمّ أكبر عدد من نساء وأطفال عناصر "تنظيم الدولة"،  يصل عددهم إلى نحو 11 ألف شخص، ويعاني قاطنوه ظروفاً إنسانية صعبة، وفق بيانات الأمم المتحدة.

 

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار