150 قتيلاً وجريحاً لقوات النظام خلال 24 ساعة في الغوطة الشرقية

تاريخ النشر: 26.02.2018 | 15:02 دمشق

آخر تحديث: 26.02.2018 | 15:17 دمشق

تلفزيون سوريا

قال "جيش الإسلام" اليوم الاثنين، إن 150 عنصرا من قوات النظام السوري سقطوا بين قتيل وجريح وأسر 14 آخرون خلال 24 ساعة من المعارك في الغوطة الشرقية بريف دمشق عقب محاولات النظام التقدم في المنطقة رغم إقرار مجلس الأمن الدولي هدنة في سوريا.

وأوضح "جيش الإسلام" في بيان مصوّر تلاه المتحدث باسم هيئة أركانه حمزة بيرقدار، إن قوات النظام حاولت منذ أمس الأحد، اقتحام مدن وبلدات الغوطة الشرقية من محاور عدة، وسط تمهيد ناري وإسناد جوي روسي، وذلك بعد ساعات من إقرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، وقفاً لـ إطلاق النار في سوريا مدته 30 يوما.

وأضاف "بيرقدار"، أن "جيش الإسلام" رحّب بالقرار الأممي فور إعلانه مع احتفاظه بـ"حق الدفاع عن النفس"، وهذا ما فعله مقاتلو "الجيش" خلال عملية تصدّيهم لمحاولة اقتحام قوات النظام بلدات "الزريقية، وحزرما، وحوش الضواهرة، والريحان" في الغوطة الشرقية.

 

وتحدّث "بيرقدار" عن خسائر قوات النظام، التي كان من بينها العناصر القتلى ومنهم ضابط برتبة عميد وثلاثة برتبة ملازم أول، وثلاثة قياديين من قوات "سهيل الحسن" المعروف بـ"النمر"، إضافة إلى استيلائهم على دبابة "T-72" وتدمير دبابة مماثلة وعربة جسرية روسية "TM-55".

ولم تتوقف الطائرات الحربية لروسيا والنظام السوري عن استهدافها مدن وبلدات الغوطة الشرقية رغم إقرار "الهدنة"، حيث قتل نحو عشرين مدنياً بينهم أطفال ونساء بقصف جوي وصاروخي على مدينة دوما، كما استهدف النظام بـ"غاز الكلور السام" بلدة الشيفونية المجاورة، ما أسفر عن مقتل طفل "اختنافاً" وإصابة عشرات المدنيين.

وكان مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة أقرّ بالإجماع، أول أمس السبت، هدنة في سوريا مدتها 30 يوما تحت القرار رقم 2401، ودعت الدول الأعضاء في المجلس للضغط على النظام السوري من أجل تطبيق القرار الأممي، إلا أنها لم تحدد موعداً دقيقاً لسريانه.

ورحّبت فصائل عسكرية عدة بقرار "الهدنة"، فيما قالت "هيئة التفاوض" المنبثقة عن مؤتمر "الرياض 2"، إن "افتقاد قرار مجلس الأمن الدولي لآليات التنفيذ وضمان التطبيق الدقيق وبيان عواقب التعطيل أو الاختراق ستفقده مصداقيته"، كما أنها لم تستبعد خرق النظام لهذا القرار "ما دام بعيدا عن العقاب والمساءلة القانونية".

مقالات مقترحة
وزير الصحة التركي: الحظر سيبقى في بعض الولايات بسبب كورونا
النظام يحصل على لقاح كورونا من "دولة صديقة"
بفيروس كورونا.. وفاة بهجت سليمان السفير السابق للنظام في الأردن