12 طعاماً إياك أن تأكلها بعد انتهاء صلاحيتها

تاريخ النشر: 09.05.2021 | 12:37 دمشق

إسطنبول - متابعات

في المنتجات الغذائية يختلف مصطلح فترة الصلاحية عن تاريخ انتهاء الصلاحية؛ إذ إن فترة الصلاحية تختص بجودة المنتج أي أن فترة الصلاحية هي ضمان لجودة المنتج من حيث اللون والطعم والرائحة والقوام المناسبين للمنتج الغذائي، أي قد يبقى المنتج الذي تجاوز فترة الصلاحية الخاصة به آمنا وأما جودته فلم تعد مضمونة أكثر من ذلك، وتتأثر فترة الصلاحية إلى حد بعيد بعوامل متعددة، وهي التعرض للضوء والحرارة والرطوبة والتلوث بالأشياء مثل الكائنات الحية المجهرية.
بينما تاريخ انتهاء الصلاحية يختص بسلامة المنتج على المستهلك، أي هو التاريخ الذي عنده لا يجوز استخدام المنتج نهائيا، لأنه من المحتمل أنه يكون فيه حمل ميكروبي عال جداً قد يسبب مخاطر صحية على المستهلك، وتاريخ انتهاء الصلاحية غالباً يكون تاريخا محددا من بداية فتح المنتج.

* أنواع التواريخ على المنتجات الغذائية

ليس كل تاريخ تراه على الأغذية هو تاريخ انتهاء الصلاحية، إذ إن هناك أربعة تواريخ شائعة قد تراها على الملصقات الغذائية وهي:

  • صالح لغاية: تظهر تواريخ صالحة لغاية أو صالحة قبل على مجموعة واسعة من الأغذية المجمدة والمجففة والمعلبة وغيرها، وهذه التواريخ عبارة عن تواريخ استشارية فقط، وتشير إلى جودة المنتج على العكس من تواريخ يستخدم قبل والتي تدل على أن المنتج لم يعد من المطمئن استهلاكه بعد التاريخ المحدد. في الواقع فإن الطعام الذي يبقى محفوظاً لأبعد من تاريخ صالح لغاية لن يكون ضاراً بالضرورة، ولكنه قد يبدأ بخسارة نكهته وملمسه الأفضل.
  • يستخدم قبل: عموما لا يجوز تناول الأغذية التي تحتوي تاريخا يستخدم قبل أو بعد التاريخ المحدد، وذلك لأن مثل هذه الأغذية عادة ما تفسد بسرعة وقد تكون ضارة للصحة عندئذ، ومن المهم أيضا اتباع تعليمات التخزين بحذر لهذه الأغذية (مثال: يجب تبريد المنتج).
  • تاريخ الفتح: تاريخ الفتح هو استخدام تاريخ أو رمز مطبوع على عبوة المنتج الغذائي للمساعدة في تحديد المدة التي يعرض فيها المنتج للبيع، وهذا يؤكد كون المنتج في جودته الأفضل عند شرائه، ولا يحل تاريخ الفتح محل تاريخ يستخدم قبل والذي لا يزال من الواجب اتباعه.
  • يباع قبل أو يعرض قبل: الأغذية التي قد تجاوزت تاريخ يباع قبل أو يعرض حتى ما تزال صالحة للأكل على فرض أنه قد تم تخزينها بطريقة سليمة، وهذا التاريخ مخصص للحصول على أفضل مذاق أو جودة ولكنه ليس تاريخ الشراء أو سلامة المنتج.

وبدلاً من الاعتماد على هذه التواريخ اجعل عادتك استهلاك أو تجميد الأطعمة سهلة التلف في غضون أيام قليلة من تاريخ الشراء، ويضمن التجميد سلامة المنتج لأجل غير معلوم، ومع ذلك قد تنخفض الجودة بمرور الوقت.

* لماذا تواريخ انتهاء صلاحية الطعام مهمة؟

تواريخ انتهاء الصلاحية الموجودة على العبوة يمكن أن ترشدك في الاتجاه الصحيح وتساعد في منع المرض، ويمكن تلخيص أهمية فترات صلاحية الأغذية في ما يلي:

  1. ضمان سلامة المادة الغذائية وبالتالي سلامة المستهلك.
  2. ضمان حصول المستهلك على أعلى جودة ممكنة.
  3. إتاحة الفرصة للمستهلك لاختيار الأحدث من المنتجات الغذائية.
  4. منع بقاء المادة الغذائية في المخازن لفترات طويلة قد تؤدي إلى التقليل من قيمتها الغذائية أو ما شابه ذلك.
  5. تسهيل وتنظيم مهمة مراقبي الأغذية في الأسواق.
  6. إتاحة الفرصة للمستهلك للمشاركة في عمليات الرقابة الغذائية عن طريق التبليغ وهذا يرفع من كفاءة الرقابة الغذائية.

* العوامل المؤثرة في فترة صلاحية الأغذية

يختلف تاريخ الصلاحية من سلعة غذائية إلى أخرى بسبب الخصائص الذاتية لكل سلعة، كما تتباين فترة الصلاحية للسلعة الغذائية ذاتها وذلك تبعاً للظروف والعوامل الخارجية المحيطة بها، وترتبط فترة الصلاحية بقابلية المادة الغذائية للفساد فهناك أغذية سريعة الفساد كمنتجات الألبان والخبز، وأغذية شبه سريعة التلف كالوجبات الخفيفة مثل شرائح البطاطس وأغذية مستقرة كالمعلبات والمواد الجافة.

* الأطعمة التى يجب ألا تأكلها أبدًا بعد تاريخ انتهاء الصلاحية

كثيرون يشعرون بضيق حين يضطرون للتخلص من أية أطعمة أو مشروبات بعد انتهاء صلاحيتها، فبالرغم من أن هناك كثيرا من الأطعمة والمشروبات، المعلبة أو المصنعة، التي تمتد فترات صلاحيتها لمدد طويلة، فهناك بعض الأطعمة الأخرى التي يجب أن يتم تناولها وهي طازجة، وإذا تم تناولها عقب انتهاء صلاحيتها، فإن ذلك قد يتسبب في أضرار خطيرة للجسم، فإن تلك الأطعمة التي قد تضرك إذا ما تناولتها بعد انتهاء صلاحيتها تشمل:

  • اللحوم الحمراء والبيضاء

من الأطعمة التي يجب ألا يتناولها إذا ظهرت عليها أعراض الفساد الغذائي اللحوم الحمراء والبيضاء، وذلك أن اللحوم الفاسدة تحتوي على عدد من البكتيريا الضارة على صحة الإنسان مثل السالمونيللا Salmonella والأيكولاي E. Coli؛ حيث تتكاثر هذه البكتيريا على اللحوم، وخاصة إذا تم تخزينها بطريقة خاطئة مما يؤدي لفسادها، حيث يمكن أن تؤدي هذه البكتيربا إلى التسمم حتى لو تم طهي اللحوم.
كثير من السيدات يقمن بحفظ اللحوم والدواجن في الفريزر لكنهن لا يعلمن أن مدة صلاحية اللحوم في الفريزر لا تزيد على 6 أشهر، أما بالنسبة إلى اللحوم المصنعة مثل اللانشون والبسطرمة فهي قصيرة الصلاحية جداً فمثلا إذا تعرض اللانشون أو البسطرمة إلى الهواء لمدة طويلة يتكون عليها كثير من البكتيريا الضارة.

  • الأسماك

الأسماك ليست أقل عرضة للبكتيريا من اللحوم ويجب استهلاكها في غضون يوم أو يومين بعد الشراء، وفقا لوزارة الزراعة الأميركية، وخلاف ذلك، قم بلفها في ورق الفريزر المقاوم للرطوبة أو ورق القصدير وضعها في الفريزر، حيث يمكن أن تبقى لمدة ثلاثة أشهر أو أكثر.

  • اللحوم الباردة

شرائح اللحوم الباردة ستستمر لمدة ثلاثة إلى خمسة أيام فقط، وفقًا لوزارة الزراعة الأميركية، لذلك من المهم شراء ما ستأكله بشكل واقعي فقط خلال تلك الفترة، وستستمر اللحوم الباردة المعبأة والمباعة في عبوات محكمة الغلق لمدة أسبوعين أطول من الأصناف المقطعة إلى شرائح طازجة إذا لم يتم فتحها، ولكن بمجرد فتح العبوة، فأنت تعمل مع نفس فترة الاستهلاك لمدة ثلاثة إلى خمسة أيام، واللحوم الباردة على وجه الخصوص معرضة لنوع معين من البكتيريا تسمى الليستريا، والتي يمكن أن تتكاثر في البيئات الباردة مثل ثلاجتك، لذا لمجرد أنها باردة لا يعني أنها محمية تماماً، ولا يمكنك رؤية أو شم أو تذوق بعض البكتيريا التي يمكن أن تجعلك مريضاً، ولكن إذا كانت اللحوم الباردة قليلة اللزوجة أو تنبعث منها رائحة غير تقليدية، فهذه علامة جيدة على ضرورة التخلص منها، وتحقق أيضا من ضبط ميزان الحرارة بالثلاجة على أقل من 8 درجات مئوية.

  • اللحوم المفرومة

تقول وزارة الزراعة الأميركية إنه يجب أكل اللحم المفروم أو تجميده في غضون يومين من الشراء سواء كان لحم البقر أو لحم الديك الرومي أو لحم الضأن أو أي نوع آخر، نظرا لأنه أثناء عملية فرم اللحوم، يمكن خلط البكتيريا التي كانت موجودة أصلا على السطح في جميع أجزاء اللحم، مما يزيد من خطر الإصابة بالتسمم الغذائي.

  • الحليب

إذا ما تركت عبوة الحليب المفتوحة خارج الثلاجة في جو دافئ فإن ذلك يتسبب بفساد الحليب، مما قد يؤدي إلى مشكلات بالمعدة بعد شربه، لذا يجب التأكد من شرب الحليب قبل انتهاء فترة صلاحيته المدونة على العبوة، بشرط الاحتفاظ به في الثلاجة.
على الرغم من أن الكثير من الناس قد يستهلكون اللبن بعد انتهاء صلاحيته، فإنه يسبب العديد من الآثار الجانبية، بما في ذلك:

  1. الإسهال: يعدّ الإسهال أو السلس البرازي من أعراض التسمم الغذائي، ويحدث هذا نتيجة لاستهلاك الطعام الملوث بالبكتيريا، مثل الحليب المنتهي الصلاحية.
  2. المغص: قد لا تظهر هذه الأعراض مباشرة بعد تناول الطعام الملوث. بدلا من ذلك، يستغرق ظهور الأعراض عدة ساعات إلى عدة أيام، اعتمادا على كمية البكتيريا التي كانت موجودة في الحليب المنتهي الصلاحية الذي تم استهلاكه.
  3. القيء: هو أحد الآثار الجانبية التي تحدث عند تناول الأطعمة المنتهية الصلاحية، مثل الحليب. القيء الحاد قد يؤدي إلى الشعور بالضعف والجفاف وعدم التوازن في الجسم.
  • الجبن

من الأطعمة الخطيرة التى لا يمكن تناولها وهي فاسدة، بل يجب الحذر عند تناولها ولا تؤكل إلا وهي طازجة، وذلك لأن الجبن وخاصة من النوع الطري تنتقل إليه البكتيريا بسهولة وهي وسط مناسب للنمو السريع للبكتيريا وخاصة الضارة منها، والتي تسبب كثيرا من الأمراض التي لها آثار سلبية على صحة الإنسان، لذا يجب الانتباه لعدم تناول الجبن الذي مضى أكثر من أسبوع على فتح العبوة الموجود فيها، لأنه يكون غير صالح للأكل، نتيجة لتكوين كثير من البكتيريا والمواد السامة التي تضر بصحتك.

  • الكرنب

هو واحد من الأطعمة التي يجب تناولها بعد شرائها مباشرة، ذلك لأنه يسمح للكثير من المواد الضارة بالتكون داخل أوراقه، وهو من الأطعمة السريعة الفساد إذا تركته في مكان رطب فإنه يتعرض للتلف سريعاً.

  • الخضراوات الورقية

مثل الخس والسبانخ والكابوتشا والبروكلي دائماً يتم حفظ هذه الأطعمة، لكن يجب أن تتأكد من جفاف هذه الخضراوات وأنها لا تحتوي على نسبة من الماء، ذلك لمنع تكون البكتيريا الضارة بداخلها، فهي تقوم بتكوين البكتيريا القولونية الضارة.

  • العصائر الطازجة

تحظى العصائر الطازجة غير المعالجة بشعبية كبيرة بين المهتمين بالصحة لأنها غنية بالعناصر الغذائية، ولكن من المهم تناولها بعد شرائها أو تجهيزها بوقت قصير جداً، وعلى عكس العصائر المصنعة التي تخضع للبسترة لقتل البكتيريا الضارة وزيادة العمر الافتراضي، لكن هذه العصائر الخام أو الطازجة غير مبسترة، مما يجعلها أكثر عرضة للتلوث البكتيري.

  • المحار

تخرج من المحار رائحة كريهة حين يفسد، لذا لا يجوز تناوله أبداً في حال انبعثت منه تلك الرائحة، وذلك لأنه في ذلك الوقت يحتوي على بكتيريا تسمى فيبرو فالنيفيكاس Vibro vulnificus إذا ما تم تناول المحار الفاسد، فإن ذلك يسبب القيء والإسهال وآلام المعدة والحمى والرعشة وفي الحالات الأسوأ، فقد يسبب نوعاً من عدوى الدم.

  • الفراولة والتوت البري

فهذه المنتجات يجب أن يتم تناولها طازجة، فهي تحتوي على الألياف ومضادات الأكسدة، كما أنها تحتوي على طفيل يسمى "سيكلوسبورا Cyclospora" الذي يسبب الانتفاخ، والقيء والإسهال وبعض الأعراض الشبيهة بالأنفلونزا. فلا تتناول حبات الفراولة وأنواع التوت البري المختلفة أبداً وهي فاسدة.

  • الربيان (الجمبري)

الربيان يمثل تربة خصبة لنمو البكتيريا، لذا يجب طهيه وهو طازج وتناوله على الفور، فإذا تناولت الربيان بعد انتهاء صلاحيته، فإن ذلك قد يسبب لك التسمم، ويمكنك بسهوله اكتشاف ما إذا كان الربيان طازجا أو فاسدا عن طريق رائحته، فالربيان الفاسد تنبعث منه رائحة كريهة.

  • البيض

يتم تحديد مدة صلاحية البيض ليس فقط بتاريخ وضع البيضة، ولكن أيضا بالطريقة التي تم بها تخزينها والمناولة، التخزين المناسب هو العامل الأكثر أهمية في تحديد مدة الصلاحية، بحسب وزارة الزراعة في الولايات المتحدة فإنه يمكن الأحتفاظ بالبيض فى الثلاجة لمدة ثلاثة إلى خمسة أسابيع غذا كان نيئا وداخل القشرة، وبحسب هيئة الخدمات الصحية الوطنية (المملكة المتحدة) يمكن تخزين البيض في الثلاجة بعد وضع الدجاجة مدة 28 يوما.

* طرق لمعرفة مدى صلاحية الطعام

على الرغم من وجود تاريخ لانتهاء الصلاحية على جميع الأطعمة فإن أغلبنا لا يهتم بالنظر إلى الغلاف الخارجي للعبوة ومعرفة تاريخ انتهاء صلاحيتها؛ وهناك بعض الأطعمة المنزلية مثل اللحوم الطازجة المحفوظة في الفريزر والأكل الموجود في الثلاجة يمكن أن تنتهي صلاحيتها ولا تلاحظ هذا، لذلك سوف نعرض عليك علامات تشير إلى أن هذا الطعام غير صالح للأكل وهي:

  1. ظهور رائحة كريهة من الطعام، حتى لو كانت رائحة خفيفة.
  2. تغيير في لون وطعم الطعام حتى لو كان بسيطا.
  3. ظهور العفن على الطعام.

هناك بعض الأطعمة التي لها علامات أخرى على انتهاء صلاحيتها مثل:

  • انتهاء صلاحية البيض

أوضحت وزارة الصحة الأميركية أن قشر البيض يحتوي على العديد من المسامات، وكلما أوشكت البيضة على الفساد تشكلت كثير من الأكياس الهوائية والمسامات التي تفصل بين البيضة وقشرتها؛ فعندما تتكون هذه الفقاعات فإنها تكفي لجعل البيضة تطفو فوق الماء فهذا يعني أن هذه البيضة غير صالحة للأكل.

  • اللبن

توجد العديد من الجراثيم الحية داخل اللبن، وإذا لم يتم حفظه جيداً يبدأ اللبن في التعفن، ويكون غير صالح للاستهلاك، والطريقة الوحيدة لمعرفة أن اللبن غير صالح للشرب هي تجمع عدد من السوائل فوق اللبن.

  • لحم البقر

إذا كان لديكِ كمية من اللحوم في الفريزر، قم بإخراج قطعة منها، فإن وجدتها لزجة ولها رائحة كريهة ولونها غير طبيعي، فهذا يعني أنها منتهية الصلاحية وغير صالحة للاستهلاك.

  • الأسماك

إن الأسماك المنتهية الصلاحية تكون ذات رائحة قوية ومعلقة بطبقة لزجة، بالإضافة إلى كون الرائحة غير طبيعية.

  • الجبن

كلما زادت طراوة الجبن زادت قابليته لتكون العفن عليه، وكلما زادت قساوة الجبن زاد عمره، لكن إذا لاحظتِ ظهور بعض النقاط الصفراء على سطح الجبن أو صدور رائحة كريهة منه مثل اللبن الحامض فهذا يعني فساد الجبن.

  • المعلبات

في حالة كانت علبة الطعام المعلب أو المحفوظ منفوخة أكبر من حجمها الطبيعي؛ فهذا يعني أن الطعام الذي بداخلها فسد وبه الكثير من البكتيريا الضارة التي تسبب التسمم الغذائي.

  • البطاطا

عندما تظهر بقع خضراء على البطاطا أو يصبح ملمسها خشنا أو حتى تصبح إسفنجية فهذا يعني أن قطعة البطاطا هذه قد فسدت.

* الخلاصة

  1. فترة الصلاحية تختص بجودة المنتج، أما تاريخ انتهاء الصلاحية فيختص بسلامة المنتج على المستهلك.
  2. ليس كل تاريخ تراه غلى الأغذية هو تاريخ انتهاء الصلاحية.
  3. تواريخ انتهاء صلاحية الطعام مهمة لضمان سلامة المادة الغذائية وبالتالي سلامة المستهلك.
  4. يجب استهلاك أو تجميد الأطعمة السهلة التلف مثل اللحوم ومنتجاتها والأسماك والألبان والخضراوات الورقية والبيض في غضون أيام قليلة من تاريخ الشراء.

/عن موقع صحتك/

المصادر
The truth about food expiration dates
Food Product Dating
Keep Food Safe! Food Safety Basics
Food Facts
Keep Your Dairy and Egg Products Safe
The Juicing Trend — About Raw Juice