وفد من الخارجية الأميركية يبحث مع قسد أزمة المياه في الحسكة

تاريخ النشر: 23.08.2020 | 17:42 دمشق

الحسكة - خاص

التقى وفد من الخارجية الأميركية أمس السبت، مع ممثلين عن مؤسسات الإدارة الذاتية شمالي سوريا لبحث أزمة المياه التي تعاني منها محافظة الحسكة السورية.

وقالت مصادر خاصة لتلفزيون سوريا إن الوفد الأميركي ضم ممثلة الخارجية الأميركية في شمالي شرق سوريا "زهرة بييل وإيملي براند" في حين حضر الاجتماع من جانب الإدارة الذاتية ممثلين عن (المديرية العامة لمياه الشرب، مديرية الصحة، مديرية الكهرباء، مجلس مقاطعة الحسكة، وممثل عن مخيم واشوكاني الخاص بمهجري رأس العين).

وأوضحت المصادر أن الاجتماع تمحور حول أزمة المياه التي تعاني منها محافظة الحسكة منذ أكثر من أسبوعين، حيث سلم وفد الإدارة الذاتية الجانب الأميركي وثيقة اعتراض على استمرار تركيا وفصائل الجيش الوطني في قطع المياه عن المحافظة بالإضافة لجملة مطالب أهمها تدخل القوات الأميركية لحل أزمة المياه بشكل عاجل.

وأشارت المصادر إلى أن الجانب الأميركي وعد ممثلي الإدارة الذاتية بالضغط على تركيا لحل أزمة المياه.

وتستمر أزمة المياه في محافظة الحسكة وأريافها منذ أكثر من أسبوعين، حيث لم تصل المياه إلى المدينة بالرغم من تشغيل /16/ بئراً من أصل /30/ بئراً في محطة علّوك يوم أمس، بسبب عدم امتلاء الخزانات والضخ المتقطع من المحطة، وفق مديرية مياه الشرب في الحسكة.

أقرأ أيضاً.. الكهرباء تعود إلى رأس العين وأنباء عن بدء ضخ المياه للحسكة

ورغم إعلان نائب رئيس المجلس المحلي لمدينة رأس العين بريف الحسكة، عبد الله الجشعم أمس، عن عودة التيار الكهربائي إلى المدينة، ما يعني أن المياه ستعود إلى مدينة الحسكة، إلا أن الجانب التركي طالب بتزويد المنطقة بالكهرباء بشكل كامل بطاقة تزيد عن 15 ميغا واط .. لكن الإدارة الذاتية لم تزود المنطقة إلا بـ10 ميغا واط فقط.