وفاة مدني بانهيار سقف "فندق دمشق" في مدينة حلب

تاريخ النشر: 04.11.2020 | 14:52 دمشق

إسطنبول - متابعات

توفي نزيل في فندق دمشق بمنطقة باب الفرج في مدينة حلب، اليوم الأربعاء، إثر انهيار أحد أسقف غرف الفندق.

وقالت إذاعة "المدينة إف إم" الموالية للنظام إن أحد نزلاء فندق دمشق الواقع في حي باب الفرج الأثري في مدينة حلب توفي إثر انهيار سقف إحدى غرف الفندق، حيث توجهت فرق الإسعاف إلى المنطقة تحسباً لحدوث أي انهيار آخر بالفندق.

وأضافت أن شرطة باب الفرج التابعة لنظام الأسد "توجهت إلى مكان الحادثة وسط استنفار أمني في المنطقة، تحسباً لانهيار آخر في الفندق"، في ظل عواصف مطرية  تشهدها المدينة.

 

وتعد منطقة باب الفرج الواقعة وسط  مدينة حلب القديمة من المناطق الأثرية التي يعود بناؤها إلى مئات السنين، ويوجد فيها العشرات من الفنادق الأثرية المتهالكة وبحاجة إلى عمليات ترميم.

وتضرر أمس الثلاثاء أحد المشاتل في منطقة مساكن هنانو في مدينة حلب، إثر سوء شبكة الصرف الصحي في المنطقة، التي لم تستجب إلى كمية الأمطار الغزيرة التي شهدتها المدينة.

وشهدت مدينة حلب يوم أمس فيضانات في بعض الطرقات وخاصة المنخفضة منها، أدت إلى تعطيل حركة السير بسبب الأمطار التي هطلت في المدينة، وذلك لعدم إجراء صيانة من قبل الشركة العامة للصرف الصحي في حكومة النظام لمصارف المدينة قبل حلول فصل الشتاء.

اقرأ أيضاً: فيضانات في دمشق إثر أمطار غزيرة (فيديو)

اقرأ أيضا: فيضانات دمشق تسببت بازدحام شديد

وأدت الأمطار التي هطلت الإثنين الماضي في منطقة المزة 86 إلى فيضان الصرف الصحي في المنازل بعد أن وصلت نسبتها في المزة إلى 44 ملم، وكان بعض سكان المنطقة أكدوا لموقع تلفزيون سوريا أنهم اضطروا للمبيت في العراء ليلة السيول، ومنهم من نزح من المنطقة، نتيجة طوفان الصرف الصحي، وتضرر أثاث المنازل بالكامل، الأمر الذي يتطلب أموالاً طائلة ووقتاً طويلاً للصيانة.

بلا أمصال مضادة وعلاجات كافية.. لدغات الأفاعي تهدد سكان شمال غربي سوريا
الجولاني: النظام يحاول استفزازنا ليعرف حجم قوتنا وهناك أسلحة لا نرغب بكشفها
واشنطن تدين مقتل المدنيين في إدلب وتجدد دعمها لمحاسبة نظام الأسد
بعد أسابيع من انخفاضها.. الإصابات بكورونا تسجل ارتفاعاً في تركيا
دراسة: زيادة الفترة الفاصلة بين جرعتي لقاح فايزر يعزز مستويات الأجسام المضادة
صندوق النقد الدولي: اقتصاد العالم يخسر 15 تريليون دولار بضغط كورونا