وفاة الممثل السوري زهير رمضان في دمشق

تاريخ النشر: 17.11.2021 | 22:56 دمشق

آخر تحديث: 18.11.2021 | 09:33 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعلنت وسائل إعلام النظام وفاة نقيب الفنانين في سوريا زهير رمضان مساء اليوم الأربعاء 17 من تشرين الثاني.
وقالت وكالة أنباء النظام "سانا"، إن نقيب الفنانين السوريين الممثل السوري زهير رمضان، توفي مساء اليوم الأربعاء، متأثراً بمرضه.
وأشارت الوكالة في تغريدة على تويتر إلى أن "وزارة الإعلام ونقابة الفنانين تنعيان الفنان زهير رمضان الذي غيبه الموت مساء اليوم عن عمر 62 عاماً إثر صراع مع المرض".

 

 

 


وكانت النقابة كشفت خلال منشور عبر صفحتها في فيس بوك، قبل أيام، عن تدهور صحة رمضان بسبب تعرضه لالتهاب رئوي حاد منعه من الظهور في الآونة الأخيرة. وذلك بعد تداول مواقع التواصل الاجتماعي مساء الجمعة نبأ يفيد بـ "وفاته" بسبب "وعكة صحية".

من هو زهير رمضان؟

 

ولد زهير رمضان في 21 من تموز 1959 بمدينة اللاذقية. تخرج في قسم التمثيل بالمعهد العالي للفنون المسرحية في دمشق عام 1983، وأصبح عضواً في نقابة الفنانين السوريين بالعام نفسه.

اكتشفه الفنان أيمن زيدان وقدم أول أدواره من خلال مسرحية (حارة الشحادين) مع الفنان حسن دكاك، ثم تحول إلى الدراما التلفزيونية والإذاعية. شارك في عدة أدوارٍ، وكان من أشهرها دور "أبو جودت" رجل الشرطة الفاسد في مسلسل باب الحارة بجميع أجزائه. وكذلك دور المختار في مسلسل ضيعة ضايعة. ومن أشهر أفلامه ليالي ابن آوى 1988، ورسائل شفهية.

انتخب "رمضان" لمنصب نقيب الفنانين السوريين في 10 تشرين الأول 2014، كما أصبح عضواً في مجلس الشعب التابع للنظام لدورة عام 2016.

عرف زهير رمضان بمواقفه المؤيدة لنظام الأسد، وقال في مقابلة على إذاعة "سوريانا" المحلية معلقاً على هجرة الفنانين السوريين ولجوئهم: "من سحبوا النجوم من سوريا، نسيوا أنه النجم الأوحد في سوريا هي سوريا، نسيوا أنه النجم الأوحد في سوريا هو من يتمثل بفكره وثقافته ووعيه هذا الشعب العظيم اللي هو السيد الرئيس بشار الأسد".

وتوعد "رمضان" في أكثر من مناسبة بمحاسبة الفنانين السوريين المعارضين العائدين إلى "حضن الوطن" واصفاً إياهم "بالغربان".