وصول ستة أطفال من أبناء عناصر تنظيم الدولة إلى بلجيكا

وصول ستة أطفال من أبناء عناصر تنظيم الدولة إلى بلجيكا

الصورة
15 حزيران 2019
تلفزيون سوريا - وكالات

استعادت بلجيكا أمس الجمعة ستة أطفال من أبناء أعضاء تنظيم الدولة كانوا يقيمون بمخيمات في سوريا تحتجز فيها قوات سوريا الديمقراطية (قسد) عوائل أعضاء تنظيم الدولة الأجانب.

وتتراوح أعمار الأطفال الستة بين ست سنوات و18 سنة وجميعهم أيتام مما جعل استعادتهم أقل تعقيداً من عشرات الأطفال البلجيكيين الآخرين المحتجزين مع آبائهم من قبل "قسد".

وقال وزير الخارجية البلجيكي ديدييه ريندرز على تويتر في وقت متأخر من مساء الجمعة "ستة أطفال من سوريا وصلوا للتو لبلادنا... يخضع الأطفال حالياً لمراقبة وإشراف مسؤولين محليين وأفراد الخدمات الاجتماعية".

وقال مصطفى بالي المتحدث باسم قوات سوريا الديمقراطية الخميس على تويتر في معرض إعلانه للخطوة التي اتخذتها بلجيكا "يجب أن يمتد ذلك إلى الرجال والنساء في مخيماتنا وفي السجن وألا يقتصر على الأطفال".

وحذرت قوات سوريا الديمقراطية من أن الإبقاء على مقاتلي تنظيم الدولة وأسرهم في شمال شرق سوريا دون وجود تسوية سياسية طويلة الأمد تؤسس لسيطرتها على المنطقة يعد تهديدا أمنيا كما طلبت المساعدة في إدارة الأزمة الإنسانية في مخيمات النازحين.

وإلى الآن ترفض الدول الغربية استعادة مواطنيها الذين سافروا إلى سوريا للانضمام إلى تنظيم الدولة وتعتبرهم مصدر تهديد أمني لها إذا عادوا إليها بينما تعرف أنها قد لا تستطيع محاكمتهم.

شارك برأيك