وزير خارجية قطر يبحث العدوان الإسرائيلي مع بلينكن وشكري

تاريخ النشر: 16.05.2021 | 22:18 دمشق

إسطنبول ـ متابعات

بحث وزير الخارجية القطري، محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، اليوم الأحد، مع نظيريه الأميركي أنتوني بلينكن والمصري سامح شكري، تطورات العدوان الإسرائيلي.

وأفادت وكالة الأنباء القطرية بأن "وزير الخارجية تلقى اتصالا هاتفيا من نظيره الأميركي".

وبحث الطرفان "الاعتداءات الإسرائيلية الأخيرة على المصلين في الحرم القدسي والهجوم على قطاع غزة المحاصر".

وشدد "آل ثاني" على "ضرورة تحرك المجتمع الدولي بشكل عاجل لوقف الاعتداءات الإسرائيلية الوحشية المتكررة ضد المدنيين في غزة والمسجد الأقصى".

في حين أجرى "آل ثاني" اتصالا هاتفيا مع نظيره المصري تطرق إلى "علاقات التعاون الثنائي وتطورات الأوضاع في فلسطين"، وفق الوكالة.

وأول أمس الجمعة، أعلن رئيس حركة "حماس" خارج فلسطين، خالد مشعل، عن وجود حراك مصري وتركي وقطري وأميركي لاحتواء التصعيد بين غزة وإسرائيل.

ومنذ الـ13 من نيسان الماضي، تفجرت الأوضاع في الأراضي الفلسطينية من جراء اعتداءات "وحشية" ترتكبها الشرطة الإسرائيلية ومستوطنون بمدينة القدس المحتلة والمسجد الأقصى ومحيطه وحي "الشيخ جراح"، إثر مساع إسرائيلية لإخلاء 12 منزلا من عائلات فلسطينية وتسليمها لمستوطنين.

وارتفع عدد ضحايا العدوان العسكري الإسرائيلي على غزة، اليوم الأحد، إلى 197 فلسطينياً، بينهم 58 طفلا و34 سيدة، بجانب 1235 جريحا، إضافة إلى 21 شهيدا ومئات الجرحى في الضفة الغربية المحتلة، وفق وزارة الصحة.