وزير خارجية النظام يلتقي سيرغي لافروف في موسكو

تاريخ النشر: 17.12.2020 | 23:38 دمشق

إسطنبول ـ وكالات

بحث وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف، ووزير خارجية النظام فيصل المقداد، في موسكو ،الخميس، تعزيز العلاقات الثنائية وتنفيذ الاتفاقات المبرمة.

وقال لافروف في مؤتمر صحفي "زيارتكم فرصة للنظر في الوضع في جميع المجالات، ولمعرفة كيفية تنفيذ الاتفاقات بين رئيسي روسيا وسوريا، واتخاذ تدابير إضافية إذا لزم الأمر، حتى تستمر الاتفاقات دون أي تأخير".

اقرأ أيضا: فيصل المقداد: لن تنسى سوريا فضل سليماني

وأضاف لافروف" علاوة على ذلك ناقشنا كل المواضيع والمسائل المتعلقة بملف التسوية في سورية وآخر التطورات والمستجدات في مجال العملية السياسية وفي هذا الصدد نوهنا بالتقدم الإيجابي في عمل اللجنة المصغرة لمناقشة الدستور في جنيف علماً أن تشكيل اللجنة جاء بناء على مخرجات مؤتمر الحوار الوطني السوري الذي عقد في سوتشي الروسية في كانون الثاني 2018".

اقرأ أيضا: بيدرسون يطلب دعماً قوياً من مجلس الأمن لتنفيذ القرار 2254

من جهته قال المقداد "اتفقنا خلال المباحثات على توسيع وتعزيز علاقات التعاون بين بلدينا في مختلف المجالات بما يسهم في الحد من آثار الإجراءات القسرية أحادية الجانب المفروضة على سوريا".

وكان المقداد قد أجرى زيارة رسمية إلى العاصمة الإيرانية طهران في 6 كانون الأول الجاري، هي الأولى له خارج البلاد، بعد توليه حقيبة الخارجية خلفاً للوزير السابق وليد المعلم، في خطوة اعتبرتها وسائل إعلام روسية أنها بمثابة "انقلاب من النظام على موسكو، عبر لجوئه إلى حليفه الإقليمي في المنطقة".

اقرأ أيضا: ما إشكاليات مقترح "هيئة التفاوض" المطروح في الجولة الرابعة؟

 

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار
تقرير يكشف الحد الأدنى للفقر والجوع في تركيا
الحسكة.. سرب مروحيات روسية يرافق دورية للنظام و"قسد" على الحدود التركية | فيديو
"تاكسي بحري" يسهل حركة النقل بين آسيا وأوروبا في إسطنبول | فيديو
مرسوم العفو.. النظام يفرج عن 476 شخصاً من أصل 132 ألف معتقل
اعتقالات تطول المنتظرين تحت "جسر الرئيس" بدمشق
كم بلغ عدد المعتقلين المفرج عنهم من سجن صيدنايا بمرسوم "العفو"؟