وزير الدفاع التركي يبحث مع نظيره البريطاني الوضع في إدلب

تاريخ النشر: 25.02.2020 | 10:30 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

بحث وزير الدفاع التركي خلوصي أكار مع نظيره البريطاني بن والاس، الوضع في محافظة إدلب شمال غربي سوريا، التي تشهد توتراً عسكرياً بين أنقرة وموسكو، عقب هجوم نظام الأسد على المنطقة بدعم روسي، بحسب وكالة الأناضول.

وذكر بيان صادر عن وزارة الدفاع التركية أمس الإثنين، أن أكار أجرى مكالمة هاتفية مع والاس. وأضاف البيان أن الجانبين بحثا خلال الاتصال الوضع في إدلب، إضافةً إلى قضايا الأمن والصناعات الدفاعية.

وتكثف تركيا من اتصالاتها السياسية، إذ تحدث أكار عن إمكانية تقديم دعم أميركي محتمل لبلاده، على خلفية التطورات التي تشهدها إدلب.

وأشار أكار في وقت سابق إلى أن حلف شمال الأطلسي "الناتو" قد يكون له خطط وتحركات خلال الأيام المقبلة، لافتاً إلى إمكانية أن تقدم دول أوروبية أخرى بطاريات باتريوت لمواجهة أي تهديد صاروخي لـ تركيا.

وفي السياق دعت فرنسا إلى قمة رباعية تجمع بين زعماء ألمانيا وروسيا وتركيا في إسطنبول، وتم تحديد موعد انعقادها في الخامس من آذار المقبل إلا أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أعلن أنها ليست مؤكدة. 

يشار إلى أن روسيا وقوات النظام وميليشيات إيران يشنّون، منذ أواخر شهر نيسان 2019، حملة إبادة شاملة ضد جميع المناطق الواقعة على أطراف الطريق الدولي حلب - دمشق (M5) مِن شمال حماة إلى شمال حلب، متبعين سياسة الأرض المحروقة عبر استخدام مختلف أنواع الأسلحة، التي أدّت إلى وقوع مئات الضحايا بينهم أطفال ونساء، ونزوح نحو مليون مدني.