وزيرا خارجية تركيا وأميركا يبحثان ملفات إف35 وإس400 ومنبج

تاريخ النشر: 20.07.2019 | 23:07 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

بحث وزيرا خارجية تركيا والولايات المتحدة الأميركية اليوم السبت في اتصال هاتفي، ملفات مقاتلات إف-35 ومنظومة إس-400 الروسية، بالإضافة إلى ملفي إدلب ومنبج.

وقالت مصادر دبلوماسية تركية لوكالة الأناضول إن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو بحث مع نظيره الأميركي مايك بومبيو الملفات الخلافية بين البلدين بما يتعلق بمقاتلات إف -35 ومنظومة إس-400.

كما تطرّق الوزيران إلى موضوع إنشاء المنطقة الآمنة والأوضاع في إدلب ومنطقة منبج شمال شرق حلب، دون مزيد من التفاصيل.

ووجه الرئيس الأميركي دونالد ترمب، دعوة إلى أبرز الأعضاء الجمهوريين في مجلس الشيوخ لعقد اجتماع في البيت الأبيض، يوم الثلاثاء القادم، لمناقشة شراء أنقرة منظومة الدفاع الجوي والصاروخي الروسية "إس 400"، بحسب صحيفة "واشنطن بوست".

وكان ترمب قد أعلن أول أمس الخميس، أن بلاده لا تفكر في فرض عقوبات على تركيا لشرائها منظومة "إس 400" من روسيا.

وأعلنت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) الأربعاء الفائت، عن بدء مرحلة إخراج تركيا من برنامج إنتاج مقاتلات إف-35 بعد شرائها منظومة "إس 400".

وكشف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، يوم الأحد الفائت، عن خطوات مرتقبة لبلاده في منطقتي تل أبيض وتل رفعت شمالي سوريا بهدف تحويل ما يسمى بـ "الحزام الإرهابي" إلى منطقة آمنة، موضحاً أنه نقل الموضوع إلى زعماء روسيا والولايات المتحدة وألمانيا خلال مباحثاته معهم مؤخراً.

وشدد على ضرورة أن تصل المنطقة الآمنة إلى عمق 30 إلى 40 كم داخل الأراضي السورية انطلاقا من الحدود التركية.

وأشار أن الولايات المتحدة لم تفِ بوعودها المتعلقة بإخراج من وصفهم بـ "إرهابيي ي ب ك/ بي كا كا" من منطقة منبج بمحافظة حلب شمالي سوريا.

مقالات مقترحة
جميعهم في ريف حلب.. 18 إصابة جديدة بكورونا شمال غربي سوريا
8وفيات و125 إصابة جديدة بكورونا معظمها في حلب واللاذقية
السعودية: غرامة على زائري الحرم والمعتمرين دون تصريح في رمضان