وزارة الصحة: شفاء رضيع مصاب بكورونا في سوريا

تاريخ النشر: 10.04.2021 | 11:46 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعلنت "وزارة الصحة"، في حكومة النظام، عن شفاء رضيع في مدينة القنيطرة، من فيروس كورونا.

وقالت الوزارة عبر صفحتها على "الفيس بوك"، أمس الجمعة، إنه شفي رضيع يبلغ من العمر 25 يوماً من فيروس كورونا بعد إصابته به.

وأضافت أن الطفل وصل إلى المستشفى الوطني بأعراض مشابهة لفيروس كورونا، وبعد إجراء المسحة له تأكدت إصابته بالفيروس، حيث أُدخل إلى قسم العزل وبقي فيه لمدة 10 أيام.

وأشارت الوزراة إلى أن الحالة الصحية للطفل تحسنت، وأنه تم تخريجه من المستشفى بعد إجراء تحليل كورونا له ظهرت نتيجته سلبية.

وقال عضو الفريق الاستشاري لمواجهة فيروس كورونا في مناطق سيطرة النظام الدكتور،نبوغ العوا، في الـ 21 من الشهر الفائت، إن الموجة الثالثة من كورونا بدأت منذ منتصف شباط الماضي في معظم المناطق، وقد أدت إلى امتلاء المشافي العامة في دمشق بنسبة مئة في المئة، وإنهم يشاهدون إصابات شديدة بالفيروس.

وأكد أن الطفرة الثالثة من كورونا شديدة الانتشار، بشكل أكبر من الطفرة الأولى التي انتشرت في المحافظات السورية بداية فصل الشتاء.

وأوضح أن عدوى كورونا منتشرة بشكل "رهيب"، فهي اليوم تصيب الأطفال بأعراض شديدة، في حين أن الموجة الأولى لم تصب الأطفال، أو تظهر عليهم أعراض خفيفة في حال الإصابة بها.

وتشهد مناطق سيطرة نظام الأسد تصاعداً مطرداً في أعداد الوفيات والإصابات وسط عجز تام للقطاع الصحي وإخفاق المؤسسات الطبية عن السيطرة أو الحد من انتشار الإصابات، فضلاً عن افتقار المشافي العامة إلى الفحوص والمسحات الخاصة بكشف الإصابات.

مقالات مقترحة
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
10 حالات وفاة و139 إصابة جديدة بكورونا في سوريا
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا