واشنطن تهاجم موسكو في مجلس الأمن.. قنابلكم تقتل المدنيين في إدلب

تاريخ النشر: 07.02.2020 | 10:19 دمشق

آخر تحديث: 15.06.2020 | 14:37 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

أكدت الولايات المتحدة أن تركيا تتمتع بدعمها الكامل  في الرد دفاعاً عن النفس ضد هجمات نظام الأسد "غير المبررة" على نقاط المراقبة التركية، مشيرة إلى أن القنابل الروسية تقتل المدنيين وتهجرهم، بحسب وكالة الأناضول.

جاء ذلك في إفادة قدمتها مندوبة واشنطن الدائمة لدى الأمم المتحدة كيلي كرافت، خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي بشأن التطورات الأخيرة في إدلب شمال غربي سوريا.

وقالت كرافت "تتمتع تركيا ، كحليف لنا في الناتو، بالدعم الكامل من الولايات المتحدة؛ للرد دفاعًا عن النفس على هجمات نظام الأسد غير المبررة على مواقع المراقبة التركية والتي أسفرت عن مقتل أتراك".

وشنت السفيرة الأميركية هجوماً حاداً على روسيا وأكدت أن "الطائرات الروسية تنتهك بشكل روتيني وقف إطلاق النار".

وتابعت قائلة "ونحن نعرف ذلك لأنَّ القنابل الروسية هي التي دمرت المستشفيات السورية وطردت الأطفال السوريين من منازلهم، وهذا المستوى الهائل من الدمار الذي تنشره وتسهله روسيا يدل على أنه لا يمكن الوثوق بها".

وأضافت كرافت قائلة "ما نشهده هو عنف متعمد ضد آلاف الأطفال والنساء والرجال الأبرياء، عنف يبعث برسالة مخيفة مفادها أن نظام الأسد وحلفاءه يرفضون جهود هذا المجلس لاستعادة الاستقرار في سوريا من خلال عملية سياسية تيسرها الأمم المتحدة".

واستطردت قائلة "رسالتنا اليوم تتلخص في أن الوضع في شمال غرب سوريا يتطلب وقفًا فورياً وشاملاً لإطلاق النار، وقابلاً للتحقق".

وأردفت قائلة "ومن ثم ندعو مكتب المبعوث الخاص إلى سوريا (غير بيدرسون) إلى تحويل انتباهه إلى ضمان وقف فوري وشامل وقابل للتحقق لإطلاق النار شمال غرب سوريا كوسيلة للحفاظ على تقدم عمل اللجنة الدستورية".

وفي الثالث من شباط الجاري أعلن وزير الدفاع التركي خلوصي آكار أن القوات التركية قصفت 54 هدفاً في منطقة إدلب وقتلت 76 جندياً من قوات الأسد رداً على قصف للنظام السوري أدى إلى مقتل سبعة جنود أتراك ومدني هناك.

مقالات مقترحة
العراق: فرض إغلاق شامل في بغداد لمواجهة تفشي فيروس كورونا
السعودية تلزم الوافدين بالخضوع لحجر صحي مدة أسبوع
15 حالة وفاة و178 إصابة جديدة بفيروس كورونا في سوريا