واشنطن تفرض عقوبات على شركات وأشخاص مرتبطين بحزب الله

واشنطن تفرض عقوبات على شركات وأشخاص مرتبطين بحزب الله

الصورة
عناصر من ميليشيا حزب الله (إنترنت)
25 نيسان 2019
تلفزيون سوريا - وكالات

فرضت وزارة الخزانة الأميركية عقوبات على شخصين وثلاث شركات بتهمة مساعدة ميليشيا حزب الله اللبناني على تفادي العقوبات الأميركية.

وقال مكتب وزارة الخزانة لمراقبة الأصول الأجنبية إن العقوبات استهدفت وائل بازي المقيم في بلجيكا لأنه تصرف نيابة عن والده محمد بازي أحد الممولين لحزب الله.

وأضافت سيجال ماندلكر وكيلة وزارة الخزانة في بيان "قامت الخزانة بتفكيك اثنتين من أهم الشبكات المالية لحزب الله في إطار سعيها المستمر لتعقب الجهات الممولة للحزب".

وتابعت "باستهداف حسن طباجة ووائل بازي وشركاتهما في أوروبا تواصل هذه الإدارة قطع كل وسائل الدعم المالي التي يعتمد عليها حزب الله".

واتخذ المكتب إجراء أيضا ضد شركتين بلجيكيتين وشركة مقرها بريطانيا تخضع لسيطرة بازي.

كما استهدفت العقوبات الأميركية حسن طباجة قائلة إنه تصرف نيابة عن شقيقه أدهم طباجة وهو أيضا من الممولين لحزب الله.

وتشمل العقوبات تجميد أصولهم وممتلكاتهم وتمنع المواطنين الأميركيين والشركات الأميركية من التعامل معهم.

وعرضت الولايات المتحدة في وقت سابق هذا الأسبوع مكافأة تصل إلى عشرة ملايين دولار لمن يدلي بمعلومات تساعد في وقف التمويل عن حزب الله.

وتهدف العقوبات إلى زيادة الضغط على ميليشيا حزب الله، في وقت يتزايد فيه قلق واشنطن من الدور الذي يلعبه الحزب في الحكومة اللبنانية.

وارتكبت ميليشيا حزب الله جرائم إبادة طائفية في سوريا خلال قتالها إلى جانب قوات الأسد، كما تتهم تقارير الميليشيا بتهريب المخدرات والاتجار بالبشر وتبييض الأموال، في دول إفريقيا وأميركا اللاتينية.

شارك برأيك