واشنطن تفرض عقوبات على أكبر مجموعة إيرانية للبتروكيماويات

تاريخ النشر: 08.06.2019 | 15:05 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

فرضت الولايات المتحدة يوم أمس الجمعة عقوبات على أكبر مجموعة إيرانية للبتروكيماويات لصلتها بالحرس الثوري الإيراني، وذلك بهدف تجفيف منابع تمويل القوة العسكرية الإيرانية.

وقالت وزارة الخزانة الأميركية في بيان إنّها اتخذت هذا الإجراء بسبب "الدعم المالي الذي تقدمه المجموعة للحرس الثوري"، مضيفة أن العقوبات تشمل أيضاً 39 فرعاً ووكيلاً للشركة في الخارج، ضمنها فروع للشركة في بريطانيا والفيليبين.

وأوضحت أن شركة الخليج الفارسي والشركات التابعة لها تملك 40 بالمئة من الطاقة الإنتاجية للبتروكيماويات في إيران، وهي مسؤولة عن 50 بالمئة من إجمالي صادرات طهران من البتروكيماويات.

وأشارت وزارة الخزانة الأمريكية أن وزارة النفط الإيرانية منحت العام الماضي شركة خاتم الأنبياء، الذراع الاقتصادية والهندسية للحرس الثوري، عشرة مشاريع في صناعات النفط والبتروكيماويات بقيمة 22 مليار دولار، أي أربعة أضعاف الميزانية الرسمية للحرس الثوري الإيراني.

واستهدفت العقوبات شركة "الخليج الفارسي" للصناعات البتروكيماوية لتوفيرها الدعم المالي للذراع الاقتصادية للحرس الثوري الإيراني المسؤول عن برنامج الصواريخ الباليستية والبرنامج النووي.

وبدأت الولايات المتحدة بتضييق الخناق على إيران منذ أن قرر الرئيس دونالد ترمب في أيار من العام الفائت، الانسحاب من الاتفاق النووي الذي توصل إليه سلفه باراك اوباما في العام 2015.

مقالات مقترحة
النظام يستعد لإطلاق منصة إلكترونية للتسجيل على لقاح كورونا
رغم تفشي الوباء.. نظام الأسد يعيد فتح الدوائر الحكومية
حكومة النظام: انتشار كورونا في سوريا يتصاعد والوضع أكثر من خطير