واشنطن تفرض عقوبات على أفراد لصلتهم بحزب الله وفيلق القدس

تاريخ النشر: 17.09.2021 | 18:45 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعلنت وزارة الخزانة الأميركية اليوم الجمعة، فرض عقوبات على أفراد من لبنان وإيران والكويت والصين لصلتهم بميليشيا حزب الله اللبناني وفيلق القدس الإيراني.

وشملت قائمة العقوبات، بحسب بيان صادر عن الوزارة، ثمانية مواطنين إيرانيين، أحدهم يقيم في تركيا والآخر في الصين، ولبنانيَين وكويتيَين ومواطنَين صينيَين، في حين تضم ثماني شركات، ست منها في الصين واثنتين في دبي وتايوان.

وبحسب البيان فإن الأفراد هم علي الشاعر وحسيب محمد من لبنان، وجمال حسين عبد الرحيم وطالب حسين جارك من الكويت، وحسين أسد الله ومحمد دميرتشيلو وسمانة دميرتشيلو وسيد مرتضى هاشمي ومحمد رضا كاظمي ومصطفى بوريا وأوميد يازدانباراست من إيران، إضافة إلى جينغ سونغ ويان من الصين.

وذكر البيان أن هذه الشبكة عملت على "غسل عشرات الملايين من الدولارات من خلال الأنظمة المالية الإقليمية، وأجرت عمليات تبادل العملات وتجارة الذهب والإلكترونيات لصالح كل من حزب الله والحرس الثوري الإيراني – فيلق القدس".

وأشار إلى أن حزب الله يستخدم "العائدات الناتجة عن هذه الشبكات لتمويل الأنشطة الإرهابية، وكذلك لإدامة عدم الاستقرار في لبنان وجميع أنحاء المنطقة".

مدير مكتب مراقبة الأصول الأجنبية في الوزارة قال إن الولايات المتحدة "لن تتردد في اتخاذ إجراءات لتعطيل الشبكات التي تقدم الدعم المالي لحزب الله وفيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني".

وسبق أن فرضت الخزانة عقوبات على كيانات عراقية وروسية ولبنانية وأخرى تابعة لنظام الأسد، لكونها "خرقت حظر أسلحة الدمار الشامل بإيران وسوريا وكوريا الشمالية.