واشنطن تدعو لقمة دولية تبحث النفوذ الإيراني في الشرق الأوسط

تاريخ النشر: 12.01.2019 | 16:01 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

أعلن وزير الخارجية الأميركية مايك بومبيو نية بلاده تنظيم قمة دولية الشهر المقبل في بولندا، تبحث التدخل الإيراني في دول الشرق الأوسط، وذلك عقب قرار واشنطن الانسحاب من سوريا.

وقال بومبيو أمس الجمعة في مقابلة مع شبكة "فوكس نيوز" الأميركية، "سنجمع عشرات الدول من كل أنحاء العالم في قمة تركز على استقرار الشرق الأوسط والسلام والحرية والأمن هنا في هذه المنطقة، وهذا يتضمن عنصرا مهما هو التأكد أن إيران لا تمارس نفوذا مزعزعا للاستقرار".

ويجري بومبيو جولة موسعة في الشرق الأوسط تهدف لطمأنة حلفاء الولايات المتحدة بعد قرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب سحب قوات بلاده من سوريا.

في الأثناء أعلنت واشنطن وبولندا في بيان مشترك أن وزراء من أنحاء العالم سيدعون لحضور القمة في 13 و14 من شباط المقبل في العاصمة البولندية وارسو، ولم يذكر البيان إيران، لكنه قال إن القمة ستركز على "شرق أوسط أكثر سلاما واستقرارا".

وأضاف البيان أن "الاجتماع الوزاري سيتطرق لعدد من القضايا المهمة منها الإرهاب والتطرف وتطوير الصواريخ والانتشار والتجارة البحرية والأمن، والتهديدات التي تمثلها مجموعات تعمل بالوكالة في أنحاء المنطقة".

وقبل يومين قال وزير الخارجية الأميركي، "سنستخدم الدبلوماسية وسنعمل مع شركائنا حتى نطرد آخر جندي إيراني من سوريا"، وشدد على أن ترمب مستعد للتدخل عسكريا في سوريا مرة أخرى، لكنه يأمل ألا يضطر لذلك.

 

كلمات مفتاحية
مقالات مقترحة
الإصابات بكورونا تزداد في الرقة ومراكز الحجر ممتلئة
وزير تركي يتلقى الجرعة الأولى من لقاح كورونا محلي الصنع | فيديو
15 حالة وفاة و311 إصابة جديدة بكورونا في سوريا