واشنطن تدعم طلب ألمانيا من لبنان تسليم جميل الحسن

تاريخ النشر: 06.03.2019 | 11:03 دمشق

آخر تحديث: 06.03.2019 | 22:54 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

دعت الولايات المتحدة لبنان لتسليم اللواء جميل الحسن رئيس إدارة المخابرات الجوية لدى نظام الأسد، إلى ألمانيا التي طالبت به بعد رفع دعاوى قضائية ضده تتعلق بجرائم حرب.

وقالت الخارجية الأميركية في بيان أمس الثلاثاء، إن " الولايات المتحدة تسعى باستمرار إلى إلقاء الضوء على الانتهاكات التي يرتكبها نظام الأسد، بما في ذلك استخدام التعذيب، وتدعو النظام إلى السماح بوصول منظمات المراقبة المستقلة دون قيود إلى مراكز الاحتجاز".

وأضاف البيان أن واشنطن علاوة على ذلك، "تدعم الولايات المتحدة آليات فعالة لإخضاع المسؤولين عن الفظائع في سوريا للمساءلة. وتحقيقاً لهذه الغاية، سترحب الولايات المتحدة بأي قرار تتخذه حكومة لبنان من شأنه أن يسهل تسليم الجنرال السوري جميل حسن إلى ألمانيا، تماشياً مع طلب تسليم حكومة ألمانيا وبما يتماشى مع القانون المعمول به."

وأصدر المدعي الاتحادي الألماني مذكرة توقيف بحق جميل الحسن في صيف 2018 بناء على شكوى مقدمة من اللاجئين السوريين المقيمين في ألمانيا، لارتكابه جرائم ضد الإنسانية وجرائم قتل وتعذيب وحشي منظم في سجون المخابرات.

وصدرت مذكرات اعتقال مِن المدّعي العام في فرنسا، أواخر العام الفائت، بحق ثلاثة مسؤولين في استخبارات "نظام الأسد"، هم "جميل الحسن، علي مملوك مدير الأمن القومي، وعبد السلام محمود رئيس فرع التحقيق في المخابرات الجوية.

يشار إلى أن "نظام الأسد" ملأ سجونه ومعتقلاته ومباني أجهزته وأفرعه الأمنية بمئات آلاف المعتقلين من الذين ثاروا ضد استبداده في آذار عام 2011، وقضى عشرات الآلاف منهم "تحت التعذيب" بينهم قرابة 11 ألف معتقل حتى 2014 (أي خلال 3 سنوات)، موثّقين بالصور التي سرّبها "القيصر"

مقالات مقترحة
جميعهم في ريف حلب.. 18 إصابة جديدة بكورونا شمال غربي سوريا
8وفيات و125 إصابة جديدة بكورونا معظمها في حلب واللاذقية
السعودية: غرامة على زائري الحرم والمعتمرين دون تصريح في رمضان