هل سترفع حكومة النظام في سوريا سعر البنزين؟

تاريخ النشر: 12.12.2020 | 10:35 دمشق

اسطنبول - متابعات

نفت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك أمس الجمعة، صحة الأنباء المتداولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي والتي تتحدث عن زيادة قريبة في أسعار المشتقات النفطية.

وقالت الوزارة في بيان صحفي إنه "لا أساس لهذه المعلومات المتداولة، وإن الموضوع غير مطروح أساساً".

اقرأ أيضاً: 

ازدحام على محطات الوقود في دمشق ومخاوف من عودة أزمة البنزين

واعتبر وزير التجارة الداخلية طلال البرازي أن ما يتم تداوله عبر بعض المواقع وصفحات التواصل الاجتماعي حول رفع مادة البنزين "عارٍ عن الصحة".

وانتشرت أنباء خلال اليومين السابقين حول نية حكومة الأسد رفع سعر مادة البنزين المدعوم إلى 700 ليرة، والحر إلى 1000 ليرة، بناء على توصية اللجنة الاقتصادية.

وعادت محطات الوقود لتشهد ازدحاماً من جديد، وهو ما شكّل مخاوف لدى كثيرين من تفاقم الأزمة مجدداً، كما حدث خلال شهري أيلول وتشرين الأول السابقين.

ورفعت وزارة التجارة الداخلية أسعار البنزين آخر مرة في تشرين الأول ليصبح بـ 450 ليرة بدلاً من 250 للمدعوم، وبـ 650 ليرة بدلاً من 450 لغير المدعوم.

مقالات مقترحة
العراق: فرض إغلاق شامل في بغداد لمواجهة تفشي فيروس كورونا
السعودية تلزم الوافدين بالخضوع لحجر صحي مدة أسبوع
15 حالة وفاة و178 إصابة جديدة بفيروس كورونا في سوريا