هل أجرت السعودية وإيران محادثات لإصلاح العلاقة بينهما؟

تاريخ النشر: 18.04.2021 | 17:22 دمشق

إسطنبول ـ متابعات

قالت صحيفة فاينانشال تايمز الأميركية: إن مسؤولين سعوديين وإيرانيين كبارا أجروا محادثات مباشرة في محاولة لإصلاح العلاقات بين البلدين، قبل أن تنفي الرياض الخبر، في حين لم يصدر تعليق من طهران بشأن الموضوع.

وأضافت الصحيفة، أن الجولة الأولى من المحادثات السعودية ـ الإيرانية جرت في بغداد في التاسع من الشهر الجاري، وتضمنت بحث هجمات ميليشيا الحوثيين وكانت"إيجابية".

ونقلت الصحيفة عن مسؤول عراقي ودبلوماسي أجنبي"لم تذكر اسمه" أن بغداد سهلت قنوات اتصال بين إيران ومصر وبين إيران والأردن.

وبعد ساعات من نشر الخبر، نشرت فاينانشال تايمز ردا صدر عن مسؤول سعودي، نفى فيه الأنباء عن إجراء محادثات مع إيران.

ومنتصف الشهر الجاري، قالت المملكة العربية السعودية إن رفع إيران نسبة تخصيب اليورانيوم إلى 60 في المئة لا يمكن اعتباره برنامجا سلميا.

ووفق بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية، أوضحت وزارة الخارجية أن "المملكة تتابع بقلق التطورات الراهنة لبرنامج إيران النووي والتي تمثلت آخرها بالإعلان عن رفع نسبة تخصيب اليورانيوم إلى 60 في المئة، الأمر الذي لا يمكن اعتباره برنامجاً مخصصاً للاستخدامات السلمية".

ودعت المملكة عبر بيانها إيران، إلى"تفادي التصعيد وعدم تعريض أمن المنطقة واستقرارها لمزيد من التوتر".