هدنة لمدة 12 ساعة في درعا للرد على الشروط الروسية

تاريخ النشر: 29.06.2018 | 00:06 دمشق

تلفزيون سوريا- خاص

اتفقت فصائل عسكرية في الجنوب السوري مع روسيا على وقف لإطلاق النار في المنطقة، لمدة 12 ساعة يبدأ منتصف ليل الخميس- الجمعة.

وقال مصدر (طلب عدم الكشف عن اسمه)، لموقع تلفزيون سوريا اليوم الخميس، إن الاتفاق حصل بعد اجتماع عقد في مدينة درعا صباح اليوم.

بدورها كشفت قناة الميادين المقربة من النظام عن أن قوات النظام توصلت لهدنة مع الفصائل المسلحة تنتهي ظهر غد الخميس.

وأشار المصدر إلى أن روسيا طلبت من الفصائل الرد على شروطها قبل الساعة 12 من ظهر الغد، وهي تسليم كامل السلاح الثقيل والخفيف، وتسوية أوضاع المقاتلين، فضلاً عن تسليم الحدود الأردنية للنظام.

وذكر المصدر أن هناك اجتماع آخر عقد مساء اليوم مع "مسؤول الارتباط" في الأردن أخبر فيه الأخير الفصائل أن النظام قرر التخلي عن اتفاق خفض التصعيد، وأنه عليهم الرد على الشروط الروسية بأقصى حد الساعة 1 من ظهر غد الجمعة، وإلا سيعاود كل من النظام وروسيا هجومهم.

وارتكبت الطائرات الحربية التابعة لـ سلاح الجو الروسي، الخميس، مجزرة في بلدة المسيفرة بريف درعا راح ضحيتها عشرات المدنيين جلّهم أطفال ونساء، تزامناً مع وقوع ضحايا آخرين بغارات "مكثّفة" على مدن وبلدات في الريف الشمالي والشرقي.

ويشهد الجنوب السوري - محافظة درعا على وجه الخصوص - منذ نحو أسبوعين، حملة عسكرية واسعة لـ قوات النظام تترافق مع قصف مدفعي وصاروخي "مكثّف" إضافة لـ قصف جوي "روسي" -  لـ أول مرة - منذ تطبيق اتفاق "تخفيف التصعيد" في الجنوب السوري، بشهر تموز عام 2017، ما أسفر عن وقوع عشرات الضحايا المدنيين بينهم نساء وأطفال، فضلاً عن نزوح عشرات الآلاف من المنطقة.

مقالات مقترحة
أردوغان يعلن عودة الحياة لطبيعتها في تركيا تدريجيا بعد عيد الفطر
سوريا.. 11 حالة وفاة و188 إصابة جديدة بفيروس كورونا
العراق: فرض إغلاق شامل في بغداد لمواجهة تفشي فيروس كورونا