هجوم صاروخي يستهدف محيط مطار بغداد

تاريخ النشر: 06.09.2020 | 23:50 دمشق

إسطنبول ـ وكالات

قالت وكالة الأنباء العراقية إن ثلاثة صواريخ كاتيوشا سقطت في محيط مطار بغداد الدولي اليوم الأحد لكنها لم تتسبب في إصابات.

وأضافت نقلاً عن بيان عسكري أن أحد الصواريخ سقط على مرآب بالمطار وألحق الضرر بأربع سيارات لمواطنين.

وسقطت عدة صواريخ في ثلاث هجمات منفصلة الأسبوع الفائت، إما قرب المطار أو داخل "المنطقة الخضراء" شديدة التحصين حيث توجد المباني الحكومية والبعثات الأجنبية ولم تحدث هذه الصواريخ أي إصابات.

وسبق أن أعلنت وزارة الدفاع العراقية، مساء الأحد 31 من آب الفائت، أن هجوماً بصواريخ "كاتيوشا" استهدف محيط مطار العاصمة بغداد.

ولم تتهم وزارة الدفاع العراقية أي جهة بالوقوف وراء القصف الذي استهدف محيط مطار بغداد، كما لم يعلن أي طرف مسؤوليته عنه، إلّا أن الولايات المتحدة الأميركية تتهم "كتائب حزب الله" وفصائل عراقية مسلّحة مقرّبة مِن إيران، بالوقوف وراء الهجمات الصاروخية.

يشار إلى أن البرلمان العراقي صوّت بالأغلبية، في شهر كانون الثاني الماضي، على إنهاء الوجود العسكري الأجنبي في العراق، وذلك عقب مقتل قائد "فيلق القدس" الإيراني قاسم سليماني، برفقة القيادي في "الحشد الشعبي" (أبو مهدي المهندس)، إثر ضربةٍ جويّة أميركية قرب مطار بغداد الدولي.