هجمات النظام تؤجل دخول قافلة الصليب الأحمر إلى الغوطة

هجمات النظام تؤجل دخول قافلة الصليب الأحمر إلى الغوطة

الصورة
أطفال يراقبون دخول قافلة المساعدات إلى مدينة دوما بالغوطة المحاصرة(رويترز)
08 آذار 2018
تلفزيون سوريا-وكالات

اأعلنت اللجنة الدولية للصليب  الأحمر اليوم عن تأجيل دخول قافلة مساعدات إنسانية  إلى مدن وبلدات الغوطة الشرقية المحاصرة، تزامناً مع تواصل عمليات قصف قوات النظام وروسيا على المنطقة.

وطالب علي الزعتري منسق الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة في سوريا أمس، النظام بالسماح لكل مركبات الأمم المتحدة وموظفي مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية بدخول مدينة دوما في الغوطة الشرقية بعد تفتيش الشاحنات والاستيلاء على المواد الطبية.

ودخلت قافلة مساعدات إنسانية إلى الغوطة المحاصرة الإثنين الماضي، إلا أن النظام لم يسمح لها بإنزال كامل حمولتها، وانتقد علي الزعتري الممثل المقيم لأنشطة الأمم المتحدة في سوريا دخول القافلة وسط تواصل الهجمات الجوية والمدفعية للنظام وروسيا على الأحياء السكنية.

وتتعرض الغوطة الشرقية لحملة شرسة من قبل قوات النظام والمليشيات الموالية بدعم من الطائرات الروسية أسفرت عن وقوع آلاف الضحايا، وماتزال الحملة مستمرة رغم صدور قرار أممي يطالب بهدنة فورية.

وتعد الغوطة الشرقية أكبر معقل للمعارضة قرب العاصمة دمشق وتحاصرها قوات النظام منذ ما يقارب 6 سنوات مانعة دخول الدواء والغذاء لـ 400 ألف مدني يعيشون في المنطقة.

شارك برأيك