نقابة الأطباء: 48 طبيبا تم إثبات وفاتهم بسبب كورونا في سوريا

تاريخ النشر: 08.12.2020 | 13:37 دمشق

اسطنبول متابعات

أكد الدكتور كمال عامر نقيب أطباء سوريا عن وجود أطباء كثر توفوا في جائحة كورونا لكن هناك 48 طبيبا أثبتت إصابتهم لدينا.

وقال العامر: إن "بعض الوفيات تكون لديهم المسحة سلبية لكن نحن نعتمد على الأعراض السريرية".

وفي حديثه لبرنامج المختار لإذاعة "المدينة إف إم" الموالية للنظام "هناك مشروع بالتعاون مع وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل لنعتبر الطبيب المتوفى بفيروس كورونا كإصابة عمل".

وأضاف: "في قانون النقابة الطبيب يأخذ حقوقه النقابية بعد أن يكون أدى خدمة 30 سنة لكن الأطباء المتوفين بفيروس كورونا ستقدم لهم النقابة كافة حقوقهم مهما كانت عدد السنوات التي قضوها في النقابة".

اقرأ ايضاً  النظام يعلن عن إصابة بفيروس كورونا في إحدى مدارس العاصمة دمشق

واختتم حديثه "ما قيل عن عدم استقبال أطباء لمرضى بذريعة الكورونا هو حالة فردية ولا تعتبر ظاهرة ولم ترد إلى النقابة أي حالة بهذا الخصوص، وما يكتب على وسائل التواصل الاجتماعي هو لإثارة البلبلة فقط".

يذكر أن عدد الإصابات المسجلة في سوريا وصل إلى 8490 بعد تسجيل 87 إصابة جديدة يوم أمس، ووفاة 5 حالات من الإصابات المسجلة بفيروس كورونا ليرتفع عدد الوفيات إلى 452 حسب وزارة الصحة التابعة للنظام.

 

مقالات مقترحة
الإصابات بكورونا تزداد في الرقة ومراكز الحجر ممتلئة
وزير تركي يتلقى الجرعة الأولى من لقاح كورونا محلي الصنع | فيديو
15 حالة وفاة و311 إصابة جديدة بكورونا في سوريا