نظام الأسد يتحدث عن إمكانية تدريس اللغة الكردية

تاريخ النشر: 30.11.2020 | 07:58 دمشق

إسطنبول - متابعات

قال وزير التربية في حكومة نظام الأسد، دارم طباع، إنه "لا مانع من تدريس اللغة الكردية إذا ما طلب الأكراد ذلك"، مقللاً من شأن المدارس التي تسيطر عليها "الإدارة الذاتية" شمال شرقي سوريا.

طباع أضاف في حديث له داخل برلمان نظام الأسد، أمس الأحد، أن النظام يعمل مع "المنظمات الدولية" (لم يسمها) لإعادة المدارس التي "تحتلها ميليشيا قسد المدعومة من الاحتلال الأميركي إلى الدولة السورية"، وفق تعبيره.

وأردف "من غير المقبول إطلاقاً أن يتم تدريس منهاج غير وطني في هذه المدارس لأنه عمل غير إنساني"، على حد وصفه.

وأشار طباع إلى أن نظام الأسد مع تدريس اللغات المحلية، معتبراً أن  "هذا أمر طبيعي"، وقال "لدينا مدارس أرمنية تدرس باللغة بالأرمنية"، مؤكداً أنه في حال طلب الأكراد أو الآشوريون أو السريان تدريس لغتهم لمدة ساعتين في المدارس فالوزارة لن تتوانى عن ذلك، وفق تأكيده.

وكان نظام الأسد يمنع على الأكراد الحديث أو التدريس بلغتهم أو إقامة مدارس خاصة لهم في أماكن تجمعهم، كمحافظة الحسكة ومدينة عين عرب.

وتسيطر "الإدارة الذاتية" حالياً على معظم محافظة الحسكة، ولديها عشرات المدارس بجميع المراحل وتفرض الدراسة فيها باللغة الكردية حتى على الطلاب العرب، ما سبب أزمة لأهالي الطلاب الذين اضطروا إلى إخراج أبنائهم من المدارس.

مقالات مقترحة
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
أردوغان يعلن عودة الحياة لطبيعتها في تركيا تدريجيا بعد عيد الفطر
سوريا.. 11 حالة وفاة و188 إصابة جديدة بفيروس كورونا