نصر الحريري: "كورونا" عزز الحاجة للمساعدات الإنسانية في سوريا

تاريخ النشر: 02.12.2020 | 14:18 دمشق

إسطنبول - متابعات

قال رئيس "الائتلاف الوطني السوري" المعارض، نصر الحريري: إن جائحة "كورونا" عززت الحاجة للمساعدات الإنسانية في سوريا.

وأوضح الحريري، خلال مشاركته في جلسة بعنوان "الحرب والمرض: الحياة مع كورونا في اليمن وسوريا"، في إطار منتدى "تي آر تي وورلد" التركي، أن "البنية التحتية الصحية تعرضت لدمار هائل بعد أن أعلن نظام الأسد الحرب على الشعب السوري".

وأشار إلى أن الهجرة القسرية والتغيير الديموغرافي، دفعا العديد من العاملين في القطاع الصحي إلى مغادرة البلاد.

وذكر الحريري أن الحكومة السورية المؤقتة تعمل بشكل مكثف لمنع تفشي الوباء، لافتاً إلى أن السوريين يواجهون صعوبة في الالتزام بتدابير مكافحة "كورونا" في ظل ظروف العمل القاسية.

وأكد على ضرورة إنشاء مزيد من مراكز العزل في المخيمات داخل البلاد لمكافحة الوباء، مشيراً إلى حاجتهم الملحة للخيام والمستلزمات الطبية والمعقمات، وضرورة تأمينها الفوري لهم.

وكان الدفاع المدني السوري، أشار، في وقت سابق، إلى أن عدد الإصابات والوفيات بفيروس كورونا يرتفع بشكل خطير في ظل الاستهتار بالوباء، بالتوازي مع استنزاف القطاع الطبي وعدم قدرته على استقبال جميع الحالات الخطرة.

وجدد مطالبه للمدنيين بالالتزام بارتداء الكمامات واتخاذ جميع الإجراءات الوقائية لأنها تسهم بشكل كبير بالحد من انتشار العدوى بالفيروس.

وسجل "مختبر الترصد الوبائي" حتى يوم أمس، قرابة 16200 إصابة بكورونا في ريفي إدلب وحلب، بينهم قرابة 7600 حالة شفاء و166 وحالة وفاة.

 

 

اقرأ أيضاً: لإسعاف مرضى كورونا.. افتتاح محطتين لتوليد الأوكسجين في إدلب

مقالات مقترحة
أردوغان يعلن عودة الحياة لطبيعتها في تركيا تدريجيا بعد عيد الفطر
سوريا.. 11 حالة وفاة و188 إصابة جديدة بفيروس كورونا
العراق: فرض إغلاق شامل في بغداد لمواجهة تفشي فيروس كورونا