نتنياهو لا يستبعد ضربة استباقية لمنع تموضع إيران قرب حدودها

تاريخ النشر: 29.09.2020 | 19:14 دمشق

 تلفزيون سوريا - وكالات

أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اليوم الثلاثاء، أنه لا يستبعد توجيه ضربة استباقية لمنع إيران من التموضع عسكرياً قرب حدود الاحتلال الإسرائيلي الشمالية، في إشارة إلى سوريا ولبنان.

جاء حديث نتنياهو خلال مراسم تأبينية في المقبرة العسكرية بالقدس الغربية، لإحياء ذكرى الجنود الإسرائيليين الذين قتلوا في حرب تشرين 1973 على الجبهة المصرية، بحسب هيئة البث الإسرائيلية.

وقال نتنياهو "إننا قادرون على محاربة إيران، وسنفعل كل شيء من أجل حماية دولة إسرائيل. نحن لا نستبعد ضربة استباقية".

وفي ذات المناسبة نقل أوفير جندلمان المتحدث باسم نتنياهو قوله "إذا أرادت إيران التموضع على حدودنا الشمالية ولم تهاجمنا بعد، لا يجوز لنا أن نسمح لها بالتموضع هناك".

وأضاف "ولذا نمنع حشد قواتها هناك ونحاربها".

يذكر أن إسرائيل استهدفت خلال الفترة الماضية عشرات المواقع العسكرية التابعة للحرس الثوري الإيراني في سوريا، بالإضافة للميليشيات الموالية لإيران، وخاصة في محيط العاصمة دمشق.

وتتهم إسرائيل إيران بأنها تحاول نشر آلاف المقاتلين من الميليشيات الإيرانية جنوبي سوريا، وبالتحديد في المناطق القريبة من الجولان السوري المحتل.