ناشطون في المسيفرة يعلنون عن إجراءات وقائية لمواجهة كورونا

تاريخ النشر: 20.11.2020 | 20:27 دمشق

درعا - خاص

أعلن ناشطون وفعاليات مدنية في بلدة المسيفرة بريف درعا الشرقي، القيام بإجراءات وقائية لمواجهة جائحه كورونا.

وأفادت مصادر خاصة لتلفزيون سوريا أن الإجراءات تضمنت إغلاق المدارس والمساجد، وإلغاء تجمعات المواطنين أمام الأفران وإلغاء الأفراح وغيرها كإجراء احترازي.

وأضافت المصادر أنه بدعم من هيئات مدنية وعسكرية سيقوم فريق طبي مؤلف من سيارتي إسعاف بتوعية الأهالي، وتقديم الإرشادات واخذ عينات فحص لمعظم الأهالي.

وتاتي هذه الإجراءات بعد إعلان وزارة الصحة التابعة للنظام أن عدد الإصابات في درعا بلغ أكثر من ٢٩٤ إصابة و١٦٨ حالة شفاء و١٠ حالات وفاة، فيما أعلن مدير صحة درعا أنه منذ انتشار الجائحة وصل عدد الإصابات لأكثر من ٣٣٦ حالة توفي ١٥ حالة منها.

ويوم أمس الخميس أعلن عن وفاة الشاب ماجد الزعبي من بلدة المسيفرة بالريف الشرقي من المحافظة والذي يعمل ممرضا ومشرفا على علاج المصابين بفيروس كورونا.

 

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار
إصابات باشتباكات بين الشرطة التركية ومسلحين داخل سوق في إسطنبول | فيديو
خفر السواحل التركي يفقد أثر شاب سوري غيّبته أمواج البحر في مرسين | صور
تركيا تبدي انزعاجها وتستدعي السفير الأميركي في أنقرة.. ما السبب؟
مرسوم العفو.. النظام يفرج عن 476 شخصاً من أصل 132 ألف معتقل
اعتقالات تطول المنتظرين تحت "جسر الرئيس" بدمشق
كم بلغ عدد المعتقلين المفرج عنهم من سجن صيدنايا بمرسوم "العفو"؟