نائب في برلمان نظام الأسد: زيادة رواتب قريبة جداً

تاريخ النشر: 25.09.2020 | 10:32 دمشق

إسطنبول ـ متابعات

كشف نائب برلمان نظام الأسد، صفوان قربي، أمس الخميس، عن اقتراب صدور زيادة في الرواتب والأجور للعاملين في مناطق سيطرة النظام خلال فترة قريبة.

جاء ذلك خلال تصريحات أدلى بها القربي لـ "وكالة أنباء آسيا" قال فيها إن "الزيادة ستكون أعلى من جميع الزيادات السابقة وفق معلومات موثوقة" بحسب تعبيره.

اقرأ أيضاً: رئيس حكومة نظام الأسد: سبع نقاط للمعالجة وتسعة برامج أولوية

وأشار قربي إلى وجود "معلومات ملموسة" بحسب وصفه، عن توجه حكومة النظام لإعلان "زيادة على رواتب العاملين في الدولة بنسبة قد تتجاوز 50 %" لافتاً إلى أن أعلى نسبة زيادة في الرواتب السابقة لم تتجاوز 35 .%.

ولفت النائب إلى أن "أي زيادة على الأجور سيكون لها أثر اقتصادي ومالي، بالإضافة لتأثيرها على السوق المحلية بشكل عام" بحسب زعمه.

ورأى قربي أن موعد إعلان زيادة الرواتب "قريب جداً" دون أن يحدد زمناً، وأضاف قائلاً "إننا نستبشر خيراً بحسب المعلومات، إذ يمكن أن يكون خلال أيام قليلة لا أكثر".

اقرأ أيضاً: بيان حكومة النظام يعد بتوفير البنزين ويخلو من إعلان زيادة رواتب

وكان قد عرض رئيس حكومة النظام، حسين عرنوس، الأحد الماضي، بياناً حكومياً أمام أعضاء البرلمان تضمّن وعوداً بتحسين الواقع المعيشي للمواطنين من خلال زيادة الرواتب والأجور وحوافز العاملين في الدولة "وفق الإمكانيات المتاحة"، وتوفير احتياجات المواطن الخدمية من ماء وكهرباء ومحروقات، بحسب بيان عرنوس.

اقرأ أيضاً: نواب برلمان النظام ينتقدون بيان الحكومة الجديد

مقالات مقترحة
أردوغان يعلن عودة الحياة لطبيعتها في تركيا تدريجيا بعد عيد الفطر
سوريا.. 11 حالة وفاة و188 إصابة جديدة بفيروس كورونا
العراق: فرض إغلاق شامل في بغداد لمواجهة تفشي فيروس كورونا