ميليشيا حزب الله تستجر شاحنات نفط من بادية حمص إلى لبنان

تاريخ النشر: 23.02.2021 | 14:15 دمشق

آخر تحديث: 23.02.2021 | 14:23 دمشق

حمص - خاص

كشفت مصادر خاصة لـ موقع تلفزيون سوريا عن استجرار ميليشيا "حزب الله" اللبناني، لشاحنات نفط من حقول بادية حمص الشرقية إلى لبنان.

وقالت المصادر إن عناصر من ميليشيا "حزب الله" اللبناني، تستجر بشكل يومي ما يقرب من 30 شاحنة محملة بالنفط من آبار جزل وشاعر في بادية حمص الشرقية، التي تشرف عليها روسيا، وتتحرك الشاحنات تحت حماية من عناصر الميليشيا، التي توجد في ريف حمص الشرقي إلى جانب الميليشيات المساندة للنظام في المنطقة.

وبحسب المصادر، تضم حقول جزل الأسود والأصفر والشاعر النفطية، أربع نقاط عسكرية روسية معززة بقوات من الفيلق الخامس إضافة إلى وجود عناصر من "الفرقة الرابعة" المقربة من إيران في المنطقة.

اقرأ أيضاً: بعد خفض مخصصات المازوت إلى النصف..غضب يعمّ مناطق النظام في سوريا

وأشارت المصادر أن عملية نقل النفط واستثمار آبار حقل جزل والشاعر جرت بتفاهمات بين حزب الله اللبناني من جهة وحكومة النظام من جهة أخرى إلا أن روسيا عارضت الاتفاق وحذرت النظام من الاستمرار بهذه التفاهمات.

وسبق أن قال رئيس مجلس إدارة شركة إنتاج النفط الروسية متوسطة الحجم "تات نفط" رستم مينيخانوف إن الشركة تخطط لاستئناف التنقيب في سوريا، وتدرس بنشاط استئناف الأعمال في أربع رقع استكشافية في ليبيا. 

اقرأ أيضا:  النظام يمنح "طباخ بوتين" ومرتزقته ربع النفط والغاز في سوريا

وتعاني مناطق سيطرة النظام من نقص في المحروقات لا سيما مازوت التدفئة وأسطوانات الغاز التي تشتد مع حلول فصل الشتاء من كل عام، إلا أنه في العام الحالي اشتدت الأزمة ولم يتخذ النظام أي إجراء سوى تخفيض مخصصات العائلات من مازوت المحروقات.

اقرأ أيضا: دراسة ترصد أساليب روسيا للسيطرة على نفط سوريا في البحر المتوسط

مقالات مقترحة
منظمة الصحة: أقل من 10 بالمئة من البشر لديهم أجسام مضادة لكورونا
بسبب كورونا.. ملك الأردن يقبل استقالة وزيري الداخلية والعدل
من جرعة واحدة.. أميركا تصرح باستخدام لقاح "جونسون آند جونسون"